الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

هندسة الاستدراج

استدراج رجل بالغ عاقل لديه نزعة تطرف يلبيها انتماؤه للتنظيمات المتطرفة، حالة مستقلة تماماً عما نتحدث عنه من التفشي العالمي لما اعتبره هندسة الاستدراج إلى مواطن القتال والفتنة، ولفئات تعد تحت الوصاية ولا يمكن أن تسافر من دون خلايا وفرق عمل تقدم لها الخدمات وتسهل السفر إلى مناطق مثل الرقة في سوريا وريف الموصل في العراق، ولو أراد أهل سوريا والعراق الأبعد عنها الذهاب إليها لاحتاجوا أدلة وقدرات للوصول وهم أهل المكان. في التحضيرات للسفر، هناك خلايا تأتي أدوارها مكملة لأدوار مواقع الهندسة الافتراضية للاستدراج. الشذوذ بأنواعه له طلابه ومريدوه، ومنه الصوت التحريضي ويلتقي مع الصوت المتمرد المتقاطع مع نزعة اليافع والمراهق المتمرد ويبحث عن التميز بالاستقلال بعدوانية وغرابة، إذا اصطاد مهندس الاستدراج اليافع والمراهق والمغرر به وهذه الحالة تتلبسه، أعلنت بدايات الضياع، قبل ذلك تمهد الثقافة البصرية لداعش الذي تبدو عناصره بشذوذها في المقاطع المتداولة كشخصيات هوليوودية هاربة من الأفلام التاريخية وأفلام الخيال تم تقديمها بصرياً بدقة متناهية وعلى أيادي خبراء في الإبهار والجذب البصري، لتأتي أدوار من يهندس الاستدراج مكملة لهذا الدور. في الحالات التي نتحدث عنها لمراهقين من أنحاء العالم فالاجتذاب ليس عشوائياً، الدارس لعلوم التسويق والدعاية والإعلان يدرك أن خبراء متعددين لهم دور في تدريب العناصر التي اجتذبت المراهقين لمناطق الحروب والصراعات وتلاعبت بأوتار عزفت عليها لاستقطابهم، مهندسون وقارئون لهذه التجربة خططوا لأسلوب الاجتذاب والعمل على نقاط ضعف وجذب تشتهر بها سن «اليفوعة» وهي سن الحيرة والقلق والبحث عن الاستقرار النفسي. أغلبية الدراسات تؤكد أن التطرف مكتسب في لحظة استقطاب وبحث عن معلومة تريح الذات الحائرة في سن مبكرة، ومن السهل لمن يبحث عن ضالته «فريسة يعرف خصائصها جيداً وكيف ومتى يضغط بالترغيب» حتى يتمكن وينتقل إلى منطقة الترهيب. الأمر ما كان له أن يجتذب هذا العدد لولا الخبراء والتلاعب بعقول غضة وفارغة تتحفز لمن يوجه لها «الاهتمام»، وهو إكسير المبادرة لدى أي إنسان، وفي جميع مراحل حياته، فما بال الاهتمام بيافع قد يكون مهملاً في منزله أو معنفاً أو يتم التعامل معه على أنه لن يصل به الأمر إلى مرحلة التغرير به لأنه أبسط وأقل ذكاء في عيون من حوله من أن يهتم به أحد إلى هذه الدرجة، وهنا ثغرة إلى عالم اليافع إذا ردمت بوجود المستدرج انتهت بالمآسي.
#بلا_حدود