الثلاثاء - 15 يونيو 2021
الثلاثاء - 15 يونيو 2021

رسالة إلى جماهير المنتخب

نحن على موعد مع بطولة الخليج العربي لكرة القدم التي تستضيفها المملكة العربية السعودية هذا الشهر، وستكون المنتخبات المشاركة جاهزة لهذا الحدث الكروي الذي تتنافس فيه منتخباتنا بدرجة قوية، حيث لم يخفت بريق هذه البطولة على الرغم من بعض الأصوات التي نادت بإلغائها في فترات سابقة بداعي عدم جدواها من الناحية الفنية، أو أنها حققت أهدافها ولم يعد لها أهداف جديدة. منذ أن كنا نمارس الكرة على سبيل الهواية، كانت هذه البطولة محط اهتمام أبناء الخليج العربي، وقدمت نجوماً ما زالوا يعيشون في الذاكرة، حيث نسجوا بأدائهم وحماسهم اسم هذه البطولة وجعلوها حدثاً رياضياً مهماً. تلعب الجماهير دوراً كبيراً ومؤثراً في هذه البطولة، وتشكل ملامحها الرئيسة، إذ أن الحماس الذي نشاهده على المدرجات يمنح دورات الخليج شهادة تميزها، لذا نريد من جماهيرنا أن تقدم في هذه الدورة الجديدة ما يجعلها أكثر إثارة، وأن تتحد روابط مشجعي أنديتنا خلف الأبيض، وتعمل بروح الفريق الواحد. مثلما نريد من منتخبنا أن يقدم أفضل ما لديه في هذه البطولة، نريد من جماهيرنا أن تقدم فنوناً رائعة على المدرجات، وأن تكون هناك تحضيرات جيدة، وليكن هدفنا واحداً هو تشجيع المنتخب بروح واحدة وبصوت موحد. إن الاختلاف على المدرجات من أجل أشياء صغيرة غير مقبول تماماً في هذه المرحلة، وعلينا أن نحذر الآخرين الذين يحاولون أن يدسوا السم في العسل، فمهمتنا واضحة، تكمن بتقديم كل أنواع الدعم لمنتخبنا، وأنا على ثقة من أن جماهيرنا الكروية التي ستشد الرحال إلى الرياض قد تعلمت العديد من الدروس من التجارب السابقة والمشاركات الماضية. تذكروا دائماً أن تشجيعنا يكون أقوى وأكثر فائدة عندما تتحد أصواتنا وتهتف باسم دولة الإمارات، هذه البلد التي قدمت للعالم الحديث أروع دروس الإنسانية. هناك كل ألواننا تتحول إلى لون المحبة والسلام، اللون الأبيض، عنوان منتخبنا، فلا تشغلكم أمور جانبية، أو قصص أكل عليها الدهر وشرب، نحن ذاهبون هناك من أجل مهمة واضحة ونبيلة، هي الوقوف خلف منتخبنا الوطني وجيله الشاب الذي صنع أفراحنا وحقق إنجازات رياضية تستحق التقدير. لقد بدأ العد التنازلي للبطولة، وعلينا أن نكون جاهزين قبل الموعد من أجل منتخب رفع رؤوسنا عالياً في أكثر من مناسبة، و«منصور يالأبيض».
#بلا_حدود