الخميس - 08 ديسمبر 2022
الخميس - 08 ديسمبر 2022

استشراف المستقبل في دبي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن الابتكار هو مفتاح الازدهار، والحكومات مطالبة بالاستثمار في الأبحاث والتطوير والابتكارات أكثر من غيرها، لأنها معنية بتطوير حياة البشر أكثر من غيرها، وتطوير نوعية الحياة لا يأتي بغير هذا الطريق.. كما أضاف سموه أن القمة الحكومية بدأت كبيرة وتطورت للعالمية ورسخت الإمارات وجهة دولية للتطوير الحكومي، وشهد سموه انطلاق فعاليات الدورة الثالثة من القمة الحكومية تحت شعار «استشراف حكومات المستقبل». وقد استشرفت القمة الحكومية الثالثة حكومات المستقبل من خلال مناقشتها وعرضها لأهم المتغيرات العالمية في مجال التطوير الحكومي، وجمعت العديد من الشخصيات التي تعد قمماً وطنية وحكومية، وقد تصدر المتحدثين الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأضافت مشاركة سموه زخماً كبيراً لمسيرة القمة التي تعد الأكبر عالمياً في التطوير الحكومي. وتؤكد أولويات دولة الإمارات في التطوير الحكومي وتركيز الجهود وتضافرها لتطوير الجيل الجديد من حكومات المستقبل، إذ تعتبر توجيهات سموه ورؤيته الثاقبة خلاصة تجارب ناجحة، تؤكد أن حكومتنا الرشيدة ملتزمة بتحقيق أعلى مستويات الجودة، ومشاركة سموه في القمة دليل واضح على حرص القيادة على بناء وإسعاد الإنسان، وأن مسيرة النماء مستمرة في الدولة تحت القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله. تميزت القمة الحكومية بافتتاح متحف المستقبل الذي يضم تصوراً للجيل المقبل من حكومات المستقبل ومعرضاً يحوي تقنيات جديدة تستخدم لأول مرة لتقديم الخدمات المستقبلية الحكومية إضافة إلى العديد من التطبيقات والابتكارات التي ستشكل جيلاً جديداً من خدمات الحكومات، وما يميز هذه القمة وجود أكثر من 100 متحدث من الخارج على رأسهم بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، والملكة رانيا، قرينة العاهل الأردني، وكلاوس شواب، مؤسس ورئيس المنتدى الاقتصادي العالمي، وغيرهم من الخبراء والمفكرين، إضافة إلى مشاركة عدد من الشيوخ والوزراء وصناع القرار من دولة الإمارات منهم الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وحديثه عن «المواطنة الإيجابية»، فيما تناول سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة موضوع «الابتكار في التعليم»، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية في جلسة بعنوان «نحن الإمارات»، كما ترأست حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مؤسسة دبي للمرأة جلسة بعنوان «تحقيق التوازن بين الجنسين في الحكومات». إن القمة الحكومية تعد منصة عالمية تناقش القضايا الأكثر ارتباطاً بحياة الناس سعياً نحو تعزيز السعادة والرفاهية على الصعد كافة وإيجاد الحلول المبتكرة للتحديات التنموية التي تواجه العديد من دول العالم. [email protected]