الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

الكلاسيكو القديم

الحديث عن لقاءات الأهلي والنصر يعود بنا إلى ذلك الزمن الجميل الذي غادرنا منذ أعوام ولم يتبق لنا منه سوى الذكريات التي لم يعد يتذكرها إلا البعض، وعندما نتحدث عن أول نهائي جمع بين الفريقين على أغلى الكؤوس قبل 31 عاماً، فإن في الحقب الثلاث الماضية تتابعت أجيال وذهبت أجيال، منهم من لا يزال يتذكر ومنهم من لم ير ولم يعاصر، بل سمع فقط عن تلك الأيام الخوالي والذكريات الجميلة، وما أجمل العودة بعد ذلك الغياب والانقطاع. الأهلي والنصر طرفا نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، هكذا جاءت محصلة الدور قبل النهائي التي أنصفت الفريقين الأجدر والأكثر استحقاقاً للوجود في النهائي، مع خالص التقدير لفريق الظفرة الذي كافح وسعى إلى تحقيق المفاجأة، ولكن الظروف لم تخدمه بوجود فريق متمرس وخبير بحجم فرسان الأهلي، ومن جانبها كادت فرقة الجوارح تحقق المطلوب وأن يكونوا طرفين في النهائي، ولكن الحظ والإرهاق كانا أقوى من إرادة الشباب، ليضرب الفرسان والعميد موعداً في النهائي، في مباراة تفوح منها رائحة وعبق التاريخ، فلمن سينحاز التاريخ الجديد للفرسان أصحاب الألقاب الثمانية، أم للعميد الذي لم يتذوق طعم الكأس منذ 89. كلمة أخيرة الفرسان على بُعد خطوة من انتزاع تاج الملك، والعميد على أبواب مجد جديد .. إنه الكلاسيكو القديم.
#بلا_حدود