الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

تخيل

سوق الانتقالات الصيفية بدأت ترتفع حرارته شيئاً فشيئاً، ونشاهد بصمت أحياناً وبضجة أحياناً أخرى، ولكن بما أننا في عصر التواصل الاجتماعي فلا بد من أن تنتشر أخبار الانتقالات قبل أن يوقع اللاعب نفسه، وقبل أن يعلن النادي البائع والنادي المشتري الخبر. طبيعي جداً في عهد (من سبق لبق)، ولكن أن يتم التأكيد في مواقع التواصل الاجتماعي على خبر انتقال اللاعب الفلاني من ناديه إلى نادٍ آخر ثم نقرأ تصريحاً لأحد أعضاء مجلس إدارة أحد الأندية يقول إن هناك من يفاوض لاعبيه من دون علم الإدارة وثم بعدها بأربعة وعشرين ساعة يتم الإعلان عن الصفقة رسمياً فهذه حقاً تستحق الوقوف والتأمل. فإما أنه لا يعرف ما يدور في النادي من مفاوضات في الوقت الذي يعرف فيه الجمهور والشارع الرياضي ويتناقلون الخبر بشكل غير رسمي في وسائل التواصل الاجتماعي، ويتناقشون في اللاعب المنتقل ما بين مؤيد ومهنئ، وهناك من هو غير راض عن انتقال لاعب ناديه، والجميع يعلم إلا هذا الإداري؟ أم أنه تصريح لمجرد التصريح، أو حقاً أنه لا يعرف ما الذي يدور في ناديه، ولو كان لا يعرف فتلك مصيبة كبرى، فكيف لإداري لا يعرف أن هناك لاعباً وافق على الانتقال بل انتقل فعلياً؟ هذا يوضح لنا أن بعض الإدارات توجد بها أسرار لا يعرفها عضو من آخر؟ مجرد خيال لا أكثر.
#بلا_حدود