الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

اللاعب والمايك

في الوسط الرياضي تعودنا على التصاريح الرنانة من بعض مسؤولي الأندية أو المدربين ويندر أن نجد ذلك من اللاعبين لاعتبارات كثيرة لعل أهمها تلك الفكرة السائدة لدى الأغلبية أن ثقافة اللاعبين لا تمكنهم من التميز في الظهور التلفزيوني أو إجادة لعبة التصاريح الصحافية أو الاسترسال في الحديث لأي وسيلة، وهذه النظرة لم تتشكل لدى الغالبية إلا بسبب نماذج كثيرة للاعبين لم يظهروا بالشكل المطلوب. سبق أن التقيت كثيراً من لاعبينا الخليجيين سواء بشكل رسمي باستضافة تلفزيونية أو خلال لقاء ودي، واكتشفت أن أغلبهم لا يحرص على مسألة الظهور الإعلامي على مستوى الكم والكيف، فلا تجدهم يخططون لعدد مرات الظهور أو مكانه، وإن تمت استضافتهم تراهم يحاولون أن يتقبلهم الجمهور بعفويتهم لذلك يبتعدون عن التكلّف والتصنّع لكنهم يغفلون عن ترتيب أفكارهم والتركيز على ألفاظهم ومصطلحاتهم، وإظهار قوتهم من خلال التصاريح أيضاً فهي سلاح آخر يساعد اللاعب في مسيرته. اللاعب حالياً قدوة لكثير من الأجيال بل أصبحت وظيفته من أغلى الوظائف في العالم وأكثرها رغبة من المراهقين لذلك سيكون طبيعياً ارتباط غالبية العامة باللاعب ومن أكثر الروابط التي تجعلهم يقتربون منه هو حديثه لهم وتخاطبه معهم، فاحرصوا على ذلك يا معشر اللاعبين.
#بلا_حدود