السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

الحركات المشينة .. والكرة 1/2

للكرة وجه سيء عندما تحدث مشاحنات وألعاب عنيفة في الملعب، وربما هذا تعاقب عليه قوانين اللعبة، أما الوجه الأسوأ، والذي لم تلتفت إليه القوانين حتى الآن فهو الحركات المشينة المستفزة والشتائم القذرة التي تصدر عن بعض اللاعبين المخادعين الذين عجزوا عن السيطرة على منافسيهم، فلجؤوا لهذه الأفعال الشيطانية التي تستفز المنافسين، فيلجؤون لردود أفعال عدوانية، لينخدع الحكام ويعاقبون المعتدي، بينما ينجو الضحية المخادع بفعلته الخبيثة! وآخر هذه الأفعال ما حدث من المدافع التشيلي جوانزو خارا في مباراة فريقه أمام أوروجواي في دور الثمانية لبطولة «كوبا أمريكا»،عندما قام بحركة مشينة ضد كافاني المهاجم الشهير الذي رد عليه بضربة خفيفة على وجهه، ليفاجأ بتوجيه الحكم البرازيلي إنذاراً ثانياً له ويطرده من الملعب. ردود الفعل تصاعدت بعد هذه الواقعة التي ضبطتها كاميرات التليفزيون، ولن ينجو المدافع التشيلي صاحب السوابق المماثلة من عقوبة كبيرة، وكان لنادي ماينز الألماني الذي يلعب له خارا، موقف محترم حيث دان تصرفه وطلب منه البحث عن عقد آخر. هل العقوبة ستكون عادلة بعد أن أخل الطرد بتكافؤ المنافسة وحرم أوروجواي من كافاني فخسرت وخرجت من البطولة؟ وهل العقوبة سترد لكافاني حقه الأدبي؟ .. للحديث بقية.
#بلا_حدود