الاحد - 19 سبتمبر 2021
الاحد - 19 سبتمبر 2021

تمكين المرأة

الأخبار السارة للمرأة الخليجية تتوالى عنها، فبعد تعيين د. أمل القبيسي رئيسة للمجلس الاتحادي في الإمارات جاءت البشائر من المملكة العربية السعودية، فالمرأة السعودية لم تشارك في الانتخابات البلدية كناخبة ومرشحة، بل نجحت بالفعل ودخلت نحو 20 امرأة إلى المجالس البلدية. سعودياً، لا يمكن أن يمر هذا الحدث من دون استذكار الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز الذي يوصف عهده بأكثر من عنوان، كالوحدة الخليجية ومحاربة الإرهاب وترسيخ الاعتدال ومشروع الإصلاح والحوار على المستويات كافة، ومن العناوين المهمة لعهده أيضاً تمكين المرأة. في عهد الملك عبد الله دخلت المرأة مجلس الشورى ووصلت إلى منصب نائب وزير، وأخذت نصيبها من الابتعاث والتميز العلمي، فبزغت أسماء تعد بلا شك مفخرة سعودية وخليجية مثل غادة المطيري وخولة الكريع. ولم يكن غريباً أن يتيح العاهل الراحل حق الترشيح والترشح للمرأة في المجالس البلدية، لكن القدر منعه رؤية منجزه يتحقق واقعاً بمباركة المجتمع وتأييده القاطع. شككت إحدى الفضائيات المحسوبة على محور الممانعة في المنجز السعودي، وهذا ليس مستغرباً بحكم العداء العنصري لكل ما هو خليجي، والطريف هو تزامن وتطابق انزعاجهم مع استياء التيارات المتطرفة، وإن اختلفت الأسباب، ليثبتوا اتفاقهم جميعاً على معين واحد. رحم الله الملك عبدالله بن عبدالعزيز وأسكنه فسيح جناته، فقد بذل كل أسباب الخير لوطنه ولأمته، والثقة معقودة على خلفه الملك سلمان لإكمال المسيرة.
#بلا_حدود