الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

ثوار برغم أنف القرار

رسالة من قاع الماء .. إلى الأرواح في صدر السماء، وتحية لانقلاب عقارب الساعة على المحاور البكماء، ووقفة لأرواح المقاتلين في هذي الحياة، نحن هنا واقفون مع النسيان حين الخذلان، نحن رفقاء الأمنيات الصامدة على ضفاف الشطآن، ثم حب عظيم.. للثوار صناع القرار، وللأشرعة المتمردة على العواصف في سكة إبحار، وللإشهار بالحب العميق في وجه الإعصار، ووقوف النوتات المتمردة على شباك الأوتار، وإشراق العزائم من ينبوع الإصرار. ولدنا لأجل خفقة القلب تلك التي تطرأ حين المضي كالشمس في حضرة الأقمار، والابتسامة الحقيقية المرسومة على أطراف الانكسار، والهتاف الروحي في حين الانتصار، في الشموخ.. في زمن الاندثار، ورمي المظلة لحظة انهمار الأمطار. هنَا حيث الحديث يمحو السكوت، والمقاتلة إلى حين يجثو الموت، هنا حين يتلاشى الصدى ويبقى الصوت، هنَا العقول التي حاربت.. وكشفت جميعَ «الكروت». لم تخلَق للمضي كما يمضون، ولا للسعي فيما يقولون، ولا للموت حين يرحلون، ولا للهزيمة حين ينتصرون، لم تخلق لمعايشة الإحساس المغاير، بل وجدت للنضال.. للوقوف على منصة الأبطال، لتخليد الروايات في جداريات.. تنتفض على ظلال الأطلال، للاستقرار على هودج الترحال، وتلميع الذكريات دائماً على أرفف البال. امش عكس السيل، واستقم برغم طغيان الميل، وقف في وجه الإعصار صامتاً كالليل، وتنفس الحرية برغم التكبيل، والحق بصدر الكتاب واترك عنك التذييل.
#بلا_حدود