الأربعاء - 22 سبتمبر 2021
الأربعاء - 22 سبتمبر 2021

أدب المهجر الجديد

بدءاً من الأحد الماضي إلى اليوم الثلاثاء، تتواصل أعمال الدورة الثالثة عشرة لملتقى السرد العربي الذي تنظمه دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة. أعمال هذه الدورة تتناول موضوع (الرواية العربية في المهجر)، وهو موضوع يبدو مغيباً إلى حد كبير عن قائمة الانشغالات الثقافية العربية الراهنة، برغم حساسيته، وارتباطه بقضيتين مهمتين: «الرواية» بوصفها الفن الأكثر حضوراً في المشهد، و«المهجر» بوصفه ظاهرة مركبة بأبعاد اجتماعية وثقافية وسياسية، إضافة إلى البعد الأمني الذي أخذ يظهر أخيراً. قد يجد المشاركون الكثير ليقولوه حول الموضوع، لكن المرجح أن ما سيقال بعد سنوات سيكون أكثر، وذلك بالتزامن مع عنف الموجة المهاجرة التي بدأت منذ خمس سنوات تقريباً، ولا تزال متواصلة إلى الآن. هذه الموجة سبقتها موجة أخرى قبل مئة عام تقريباً، وكان منطلقها الشام، كما هو حال الموجة الجديدة. ما ستقوله ندوة الشارقة سيكون جردة حساب لمنجز يغطي المساحة الزمنية الفاصلة بين الموجتين، بانتظار ما ستسفر عنه الموجة الجديدة. (أدب المهجر الجديد) هل نتعجل في الحديث عنه؟ أم أنه أصبح واقعاً؟ .. سؤال حاضر لكن الوقت مازال مبكراً قليلاً للإجابة عنه. [email protected]
#بلا_حدود