الجمعة - 17 سبتمبر 2021
الجمعة - 17 سبتمبر 2021

المستحيل ليس بارالمبياً

كم سعدت الإمارات عندما كانت الأخبار تترى صاخبة ومجلجلة من بارالمبية ريو البرازيلية تحمل بشريات الإنجازات الباهرة لأبطال الإرادة الإماراتيين وهم يقهرون المستحيل بـالظفر بسبع ميداليات ملونة، ذهبيتان وأربع فضيات وبرونزية. تنفس الجميع الصعداء، وسادت الثقة في غد أفضل بإنجازات الأبطال البارالمبيين الأشاوس. وفي جرد بسيط لحساب إنجازات أبطال الإرادة أو البارالمبيين تتحدث الأرقام بأنغام طبول العز والفخار لتقول إن حصاد مشاركة الإمارات عبر الست بطولات البارالمبية منذ أتلانتا 1996 بلغ 19 ميدالية ملونة، منها أربع ذهبيات وعشر فضيات وخمس بلون البرونز. على اللجنة الأولمبية جرد حسابها عاجلاً، فكم خسرت مشاريع كبيرة بسبب تأخر جرد الحساب ودراسة أسباب الفشل وكشفها للناس الذين أحزنهم الإخفاق الأولمبي المتكرر، ونكأت نجاحات أبطال الإرادة أخيراً جرح المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في ريو. يستحق أبطال الإرادة العائدون من بارالمبية ريو، من حقق ميدالية أو من شارك واكتسب الخبرة ، تسليط الأضواء على نجاحاتهم، فالوعد طوكيو 2020 الوشيك. تعهدات الأولمبية التي أطلقت لتخفف من ردود أفعال الإخفاق الأخير، بأن الوعد طوكيو 2020، ستبقى وعوداً لا أكثر إن لم تر الأعين عملاً علمياً ومدروساً. [email protected]
#بلا_حدود