الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

إنسان ومكان .. ومستقبل

حين تضع الدولة التنمية المستدامة ضمن أولوياتها في الخطط المستقبلية، فذلك لأن قيادتها أدركت مبكراً أهمية عدم التوقف في الحالة النهضوية التي بدأتها منذ زمن التأسيس واعتمدتها نهجاً لا يهدأ، عنصره الرئيس هو الإنسان وأبعاده مكان يحتوي كل شبر من أرجاء الدولة. فالإنسان في القاموس الإماراتي هو الثروة والركيزة الأساسية لنجاح أي خطط تنموية مستقبلية، كما عبر أمس الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، خلال ترؤسه الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي بتشكيلته الجديدة. أما المكان فهو ما يحتضن تلك النجاحات المتوالية والقفزات الحضارية النوعية غير المسبوقة عالمياً بتكوينها وزمنها. دولة الإمارات وضعت معادلتها الخاصة وأجادت في تطبيقها، معادلة تتلمس مستقبلاً تصنعه إرادة شمولية لمجتمع تسلح أفراده بالعلم والمعرفة والمهارات والخبرات، وواصلوا مسيرة الرقي والريادة.
#بلا_حدود