الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021

ليس كأي لقاء

أن يـلـتـقـي المحمدان، فهذا يعني أن ثمة رؤى جديدة وأفكاراً تتلمس آفاقاً تتسع إلى حيث تتجلى الطموحات لأجل شعب الإمارات. عندما يلتقي المحمدان .. محمد بن راشد ومحمد بن زايد، ومعهما أمل اليوم والغد، يدرك الجميع أن ومضة ما تبزغ لتشغل مساحة من الضياء، وأن لحناً يتمازج مع امتدادات الوطن، فيهطل خيراً ويفيض ألقاً، يسقي .. فتنبت الصور المشرقة بالحياة في مختلف أرجاء الإمارات، لتشهد على قيادة تصنع الخيال فتجسده واقعاً، وتخوض التحديات الأصعب، ولا شيء مستحيلاً. لا تنهض الأوطان إلا بتلاحم القادة والشعب، وحين يأتي الحديث عن الإمارات، فلا حاجة للحديث عن التلاحم، فهو ظاهر وجلي في أعظم أشكاله، تلاحم رموز القيادة مع بعضهم من جهة، وتلاحم القيادة مع الشعب من جهة أخرى، وإن وطناً فيه هذا التناغم لهو أنموذج يُقتدى بعد أن صار رائداً في شتى المجالات، وبات وهجه يجذب البشرية لتتعلم دروس التنمية، وتستلهم فنون الارتقاء .. إلى حيث لا يمكن لأي حلم إلا أن يغدو حقيقة.
#بلا_حدود