الأربعاء - 16 يونيو 2021
الأربعاء - 16 يونيو 2021

تجربة استثنائية

لأن فكرة الأسر المنتجة تكاد تكون استثناء يخص دولة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى ما فيها من إيجابيات على مستوى من خاضوا تجربتها، فاستمرارها ودعمها واجب وطني في ظل المنافسة الشديدة التي تواجهها منتجات الأسر في السوق من قبل البضاعة التجارية والرخيصة أو المقلدة الواردة من الخارج. لذلك فإن تعاون جميع الجهات ذات العلاقة والقادرة على دعم الأسر المنتجة، سواء بالتمويل أو التسويق أو حتى الشراء، بات مسألة ملحّة، ليس للمحافظة على ما هو موجود من تلك الأسر فحسب، بل أيضاً لاستقطاب مزيد من الأسر التي لها تطلعات إلى دخول مجالات الإنتاج تبعاً لقدراتها ومهارات أفرادها. لأبناء الوطن حق على كل من لديه القدرة على تقديم يد العون لهم، ولعل الأسر المنتجة تأتي في صدر القائمة، وعليه فإن من يدعمها يخدم الوطن، فالأسر المنتجة تجربة استثنائية.
#بلا_حدود