السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

طوارئ غير طارئة

خُصصت أقسام الطوارئ في المستشفيات للحالات الحرجة التي تحتاج علاجاً فورياً، إلا أن الواقع يعكس خلاف ذلك، بتردد مرضى يصنفون ضمن الحالات الباردة التي لا تستدعي مراجعة قسم الطوارئ. الظاهرة مقلقة، وربما تتسبب في أزمة تكدس خانقة، وإرباك للأطباء. هذه الممارسات السلبية تستدعي توعية أفراد المجتمع كافة بالحالات الطبية التي تستلزم مراجعة ودخول أقسام الطوارئ، إضافة إلى ضرورة اختيار المكان الأنسب لعلاج حالاتهم.
#بلا_حدود