الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

تحرير الصيانة

من الطبيعي أن ترفض الوكالات القرار المقترح بإتاحة صيانة السيارات الجديدة في ورش خارجية من دون فقدان ضمان الشراء. والمعروف أن الوكالات تجني أرباحاً من وراء احتكار صيانة سياراتها خلال فترة الضمان تفوق تلك المحققة من بيع المركبة نفسها، بسبب المبالغة في الرسوم التي تزيد على ضعفي مثيلاتها في الخارج، مستغلة اضطرار العملاء إلى الرضوخ والدفع خوفاً من فقدان الضمان، فضلاً عن احتكار قطع الغيار، وبيعها بأي ثمن تحدده. وبالتأكيد أن تحرير صيانة السيارات المضمونة سيصب في مصلحة المستهلك، لأنه سيكسر هذا الاحتكار، ولا مانع من استحداث الشروط اللازمة ضماناً لحقوق الوكالات.
#بلا_حدود