السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021

31% انخفاض الحرائق .. وإنجاز المعاملات في 3.7 دقيقة

يواصل الجهود الحثيثة لإنجاز مستلزمات الدفاع المدني الذكي وفق خطط وبرامج متكاملة، عبر قوة بشرية مؤهلة، وأنظمة تدريب احترافية دولية، وآليات متقدمة، إنه اللواء خبير راشد ثاني المطروشي القائد العام للدفاع المدني بالإنابة، المدير العام للدفاع المدني في دبي. أوضح في حوار مع «الرؤية» أن معدل إنجاز المعاملات المقدمة في مركز خدمة المتعاملين بالدفاع المدني انخفض إلى 3.7 دقيقة في النصف الأول من الشهر الجاري، بعدما سجل معدل أربع دقائق العام الماضي. وأشار إلى انخفاض عدد الحرائق بنسبة 31 في المئة، وانخفاض عدد الحوادث الكبيرة بنسبة تتجاوز 70 في المئة، منذ تطبيق مشروع الأنظمة الذكية للمباني المحمية (24x7) في أغسطس عام 2008 لغاية هذا العام. وأضاف اللواء خبير المطروشي أن العام الجاري سيشهد إنشاء مركزين جديدين في منطقة المزهر وند الشبا، والانتهاء من إعداد دليل التوعية الوقائية المجتمعية والشروع بتطبيقه. وتطرق المطروشي إلى خطط الدفاع المدني في استكمال تحويل خدمات الدفاع المدني «القابلة للتحول الإلكتروني» إلى خدمات ذكية بنسبة 100 في المئة، وإطلاق غرفة العمليات الجديدة في النصف الثاني من عام 2015. وتالياً نص الحوار: ÷ ما أهم خطط الدفاع المدني للعام الجاري؟ - يشهد عام 2015 إنشاء مركزين جديدين في منطقة المزهر وند الشبا، والانتهاء من إعداد دليل التوعية الوقائية المجتمعية، والشروع بتطبيقه، واستكمال تحويل خدمات الدفاع المدني «القابلة للتحول الإلكتروني» إلى خدمات ذكية بنسبة 100 في المئة. ونسعى لإطلاق ثمانية مشاريع جديدة في معرض الأمن والسلامة «إنترسك» للعام 2015، تختص بالخدمات الذكية، وعرض بعض المعدات المختصة بالتعامل مع المواد الخطرة والخيام الآمنة. ÷ ما تقنيات غرفة عملياتكم الجديدة؟ - تتدارس الفرق الفنية مع القادة الميدانيين حالياً أحدث أنظمة الاتصالات التي تعرضها الشركات العالمية لاختيار أفضلها، وسيعلن عن النموذج النهائي الذي يعتمد. وتهدف غرفة العمليات الجديدة إلى توفير وسائل الاتصال الحديثة كافة، وجمع ودراسة المعلومات الضرورية، واستخدامها في دعم القادة الميدانيين لإدارة الحوادث. ونتطلع لانطلاق الغرفة في النصف الثاني من عام 2015. ÷ ما أهم خطوات تحول معهد تدريب الدفاع المدني إلى أكاديمية متكاملة؟ - وقعنا في نهاية شهر ديسمبر عام 2014 مع شركة مران للتدريب اتفاقية تحديث، وإدارة، وتشغيل، وتحويل معهد تدريب الدفاع المدني بدبي إلى أكاديمية عالمية لعلوم الدفاع المدني في غضون ثماني سنوات ضمن فترة سريان الاتفاقية التي تمتد لعشر سنوات. ومن المنتظر أن يشهد عام 2020 تخريج أول دفعة مهندسين إطفاء من الأكاديمية الجديدة، والتي سيطلق عليها اسم «أكاديمية الإمارات لعلوم الدفاع المدني». وتأتي الاتفاقية في إطار استراتيجية الدفاع المدني التطويرية بالتعاون مع القطاع الخاص، لتوفير أفضل الخدمات التدريبية للعاملين بخدمات الدفاع المدني والسلامة العامة من القطاعين الحكومي والخاص. ÷ هل تتجهون لزيادة أعداد سيارات التصوير الذكية؟ - نستخدم سيارة التصوير للحوادث الكبيرة، وهي مجهزة للتعامل مع أي حادث كبير في دبي وخارجها على مدار الساعة. ÷ ما المعدل المستهدف لإنجاز المعاملات؟ - يبلغ معدل إنجاز المعاملات المقدمة في مركز خدمة المتعاملين بالدفاع المدني العام الماضي أربع دقائق، وتمَكَّنا من تحقيق زمن إنجاز 3.7 دقيقة في النصف الأول من شهر يناير الجاري، ونحاول تقليل هذا الوقت إلى أدنى من ذلك، باستخدام تقنيات الخدمات الذكية بواسطة الهاتف الشخصي. ÷ ما نسبة انخفاض الحرائق بعد استخدام الإنذارات الذكية؟ - تشير الإحصائيات منذ تطبيق مشروع الأنظمة الذكية للمباني المحمية (24x7) في أغسطس عام 2008 لغاية هذا العام إلى انخفاض عدد الحرائق بنسبة 31 في المئة، وانخفاض عدد الحوادث الكبيرة بنسبة تتجاوز 70 في المئة. ÷ ما أهم تحديات العمل؟ - التحدي الرئيس بالنسبة للدفاع المدني حتى عام 2021 هو تحقيق زمن أربع دقائق في الاستجابة لأكثر من 90 في المئة من الحوادث، أما التحدي الآخر فهو ضمان التزام أصحاب المباني والمنشآت بمعايير الوقاية. ويتمثل التحدي الثالث في تحويل الإرشادات الوقائية إلى سلوك سلامة على المستويين الفردي والمجتمعي. ÷ ماذا عن جديد المشاريع والأنظمة الذكية المطبقة؟ - يطبق الدفاع المدني هذا العام مجموعة مهمة من المشاريع والأنظمة، كمشروع المنازل الذكية، وهو المرحلة الثالثة من نظام (24x7) الذي يستخدمه أصحاب المنازل، ويستفيد منه الجمهور، والدفاع المدني. كما نستخدم طائرة التصوير الذكي لرصد مخالفات شروط الوقاية، خصوصاً حول المستودعات، وتساعد الطائرة قادة فرق الإطفاء في تشخيص بؤر الحرائق الكبيرة، وتحديد المواقع الآمنة لتوزيع الفرق والآليات وفق متطلبات دليل إجراءات الطوارئ لضمان سلامتهم وحسن الأداء، وتحقيق أفضل النتائج. ÷ ما أهم التطبيقات التي تتطلعون لتنفيذها مستقبلاً في مجال السلامة من الحريق؟ - سيركز عملنا في إطار استراتيجية دبي مدينة ذكية على تحقيق شعار «دفاع مدني ذكي لمدينة ذكية»، وسنحول خدمات الدفاع المدني كافة القابلة للتحول الإلكتروني إلى خدمات ذكية عبر الهاتف الذكي، إضافة إلى تغطية جميع المباني والمنشآت بما فيها المنازل بأنظمة الوقاية والإنذار الذكي، وإنشاء شبكة تواصل توعوي اجتماعي عبر الهواتف الذكية وشبكات الإنترنت، وتوفير أحدث الآليات والأنظمة في المكافحة والإنقاذ. ÷ هل تتضمن خططكم ضم آليات جديدة للدفاع المدني؟ - يستخدم الدفاع المدني في دبي أحدث الآليات والمعدات، ويشارك في معارض الآليات والمعدات التقنية، ودراسة مدى ملاءمتها لمتطلبات الخطة الاستراتيجية التنموية للدفاع المدني، والتي تنبثق من الخطة الاستراتيجية للحكومة الاتحادية وحكومة دبي 2021. ولن نتردد في استقدام واستخدام أي معدات أو آليات تخدم خطة سلامة المجتمع. سيرة ومسار بدأ العمل العسكري في القوات المسلحة ـ الدفاع الجوي، ومن ثم في شرطة دبي. كلف بالعديد من المهام منها مدير الإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي، كما كلف عام 2003 بالعمل في الدفاع المدني. اختير رئيساً للجنة الأمن والسلامة في قطار الاتحاد، وعضو جمعية مهندسي الإطفاء الدولية، وعضو اللجنة العليا الدائمة لإدارة الأزمات والكوارث، وعضو الهيئة الوطنية للحماية من الحريق NFPA. واللواء خبير راشد ثاني راشد المطروشي عضو اللجنة العليا للعمليات الشرطية، وعضو مجلس قيادات الشرطة في وزارة الداخلية. يشغل حالياً مهمتي القائد العام للدفاع المدني بالإنابة، المدير العام للدفاع المدني في دبي. نبذة تتمثل مهام الدفاع المدني في التنبؤ بالمخاطر والكوارث، وإعداد الخطط اللازمة لإدارتها، وإنشاء وتجهيز غرف ومراكز إدارة الطوارئ، وإعداد برامج الوقاية من المخاطر والكوارث. ويضع الدفاع المدني نظام إنذار عام للسكان في حالات الطوارئ، ويشكل الفرق اللازمة لعمليات المواجهة والإغاثة، والإسهام في إعادة الحياة الطبيعية للمناطق المتضررة. تشمل مهامه إعداد خطط الإخلاء والإيواء لسكـان إمارة دبي، وإعداد وتجهيز وتصنيع المعدات والآليات والأجهزة اللازمة لاستدامة عمليات الدفاع المدني، وإعداد برامج الإخلاء التدريبية المشتركة للمتطوعين والمـدنيين، وتنفيذ برامج التوعية الوقائية لأفراد المجتمع، ومراقبة تداول المواد الخطرة في الإمـارة.
#بلا_حدود