الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

حسن آل علي .. خط وقائي من حوادث المرور

وظف إمكاناته العالية وخبراته الواسعة طيلة 24 عاماً لوضع الخطط الكفيلة بتقليص الحوادث المرورية ومعالجة أسبابها، فبدت بصمته جلية في إثراء العمل الأمني وضمان السلامة للمجتمع الإماراتي. إنه مدير فرع تحقيق وتخطيط الحوادث المرورية في إدارة المرور والدوريات التابعة لشرطة أم القيوين حسن أحمد آل علي. أسهم بشكل فاعل في إدخال أنظمة «الرسوم الكروكية» الإلكترونية ضمن مجال الوقاية من الحوادث وتأمين الطرق وانسياب الحركة فيها. نال آل علي شهادة العلوم الشرطية عام 1990 من مدرسة الشرطة الاتحادية، ودفعه شغفه بالعلم إلى مواصلة مسيرته الأكاديمية المتميزة بانتسابه إلى كلية الشرطة عام 2010 ليتوج جهوده الدؤوبة بالحصول على شهادة المرور. ويعتبر الملازم حسن آل علي من الكفاءات العالية، عرف بدماثة الأخلاق وروح التعاون وهو ما جعله محل احترام وتقدير من زملائه. يعمل بصمت دون كلل أو ملل، يجتهد ويبتكر ويؤمن بقيمة التكنولوجيا العصرية في الارتقاء بالأداء الأمني، يسعى مثابراً إلى تحقيق المزيد من الإنجازات لشرطة أم القيوين، خدمة للوطن وضماناً لسلامة المجتمع. يعتقد آل علي أن الرتب الوظيفية تكليف وليست تشريفاً، فالتزم طيلة مسيرته بالبذل والعطاء لوضع خطط تقي السائقين وتصون الطريق من شر الحوادث، فجمع عمله بين حنكة الخبرة والطموح نحو الأفضل. تبوأ مهام عديدة واشتغل في مراكز أم القيوين المختلفة فاتسم بإتقان العمل وإحكام البرمجة وانتظام الأداء، محققاً النجاح في سائر المحطات المهنية. وتظل همة حسن أحمد آل علي عالقة بمواصلة العمل وتجسيم الأهداف الأمنية المنشودة في الإمارة، زاده في ذلك ضمير مهني حي وخبرة واسعة وحب لا متناه لدولة الإمارات.
#بلا_حدود