الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

ناصر المنهالي .. قرارات رائدة ومسيرة متميزة

ورث حب العمل الشرطي من والده وتنامى شغفه بالمجال الأمني منذ نعومة أظفاره، فهو مسكون بعشق الوطن ويرنو إلى خدمة المجتمع الإماراتي بأرقى الوسائل، تحصيناً له من شتى المخاطر، اقتحم رفقة أخيه غمار المسؤولية الأمنية فأدرك كلاهما رتبة اللواء .. إنه وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ السابق اللواء ناصر العوضي المنهالي. ولد عام 1964 في منطقة القطارة في العين، والتحق بكلية الشرطة ليحصل على ليسانس الحقوق، بدأ مسيرته المهنية في العمل الأمني، وشغل عديد المناصب الإدارية المهمة. شرع المنهالي حياته الوظيفية كضابط تحقيق في شرطة العين، وصار إثر ذلك مديراً للتحقيق، ثم ضابطاً في مركز شرطة مدينة العين. عام 2005 انتقل إلى وزارة الداخلية، وكُلف بإدارة الجنسية والإقامة في أبوظبي إلى عام 2008، وتولى ناصر المنهالي منصب مدير عام الجنسية والإقامة بالإنابة على المستوى الاتحادي، وارتقى إلى منصب وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ حتى بداية العام الجاري. أصدر اللواء ناصر المنهالي قرارات أسهمت في تذليل عقبات عدة على المتعاملين مع الإدارة واعتمد طوال مسيرته المهنية آليات عملية تضمن سير العمل بحيوية وشارك ناصر المنهالي في تبسيط الإجراءات فأسهم في تطوير المجال الإداري والمنظومة الأمنية. أصدر عدداً من القرارات التنظيمية لقطاع الجنسية والإقامة، يتمثل أهمها في منح فترة إعفاء من الرسوم والغرامات لمخالفي قانون الإقامة، وإعداد اللائحة التنظيمية المعدلة لقانون الجنسية والإقامة، وترأس اللجنة المسؤولة عن متابعة ومنح جنسية الدولة لأبناء المواطنات. عرف ناصر المنهالي بإتقانه وضع الخطط والبرامج واتخاذ القرارات، ويُشهد له بدماثة الأخلاق وحسن معاملة الزملاء ما جعله دوماً محل احترام وتقدير من جميع المحيطين به.
#بلا_حدود