الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021
الثلاثاء - 21 سبتمبر 2021

حاضرون

لا أحد يعترض على ممارسة الأطفال للرياضة، ولكن المرفوض هو اللعب في الأماكن غير المخصصة لذلك، خوفاً على سلامتهم ومستقبلهم، حيث السيارات والدراجات النارية تحيط بهم، والسقوط على الرصيف والإسفلت غير مأمون العواقب، واللعب في أرض يتطاير منها الغبار يعرضهم لأمراض الجهاز التنفسي. عدسة «الرؤية» رصدت أطفالاً يلعبون كرة القدم في الشوارع العامة بين السيارات، وعلى أرصفة الطرق، وفي أماكن تفتقر إلى أبسط المقومات المناسبة للعب، معرضين أنفسهم للخطر، فضلاً عن حجم الإزعاج الناتج عن هذه الممارسات. يجب على الآباء والمؤسسات التعليمية غرس الوعي الصحيح لدى الصغار باللعب في الأماكن الآمنة، حفاظاً عليهم من التعرض لأي ضرر.
#بلا_حدود