الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

حاضرون

يتصرف البراعم ببراءة وعفوية مطلقة، فيأتون ممارسات وسلوكيات يلمسون فيها لهواً ومتعة، إلا أنها تنطوي على مخاطر عدة تهدد سلامتهم وحياتهم، أبرزها الخروج من نافذة المركبات أثناء سيرها. «الرؤية» رصدت أطفالاً في شوارع متفرقة يطلون من نوافذ السيارات، ويجلسون في المقاعد الأمامية يلعبون ويتسلون، بلا رقابة أسرية أو ناصح يردهم عن المرح بتلك الطريقة. وكانت حذرت وزارة الداخلية وإدارات المرور والدوريات في الدولة من ارتكاب هذه المخالفة ومن أضرارها المحتملة. ويجب على أولياء الأمور وقائدي المركبات أيضاً منع البراعم من السلوك المذكور، وتوعيتهم بإجراءات السلامة وتدابير الوقاية من المخاطر، تقيداً بنظم المرور وتقليصاً من حوادث السير وإصاباتها.
#بلا_حدود