الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

حاضرون

على الرغم من التوقعات المسبقة لما يحمله الموسم الشتوي من أمطار، إلا أن شوارع في مختلف مناطق الدولة لا تزال ترزح تحت وطأة ما ركد من المياه التي لم تجد لها سبيلاً يصرفها إلى باطن الأرض، ولا سارعت إليها آليات الشفط لتخليص السيارات والمارة منها. قد لا يطول الوقت بهذه المياه في الشوارع، لكنها حتى يحين موعد التخلص منها تشكل عائقاً يصعِّب حركة المركبات، ويقيِّد تنقل الأفراد بين الشوارع والأرصفة، إضافة إلى ما تشكله هذه المياه من بيئة خصبة لاستقطاب الحشرات والميكروبات. المطلوب إذاً، هو أن تسارع الجهات المسؤولة إلى تخليص الجمهور من هذه المياه، وتنقية الشوارع من أثر المطر.
#بلا_حدود