الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

ابتكار جهاز قارئ للظروف المناخية

تعكف مجموعة من طلاب قسم الهندسة الإلكترونية في كليات التقنية العليا ـ دبي على ابتكار جهاز دقيق لالتقاط قراءات الحرارة، والرطوبة، وسرعة الرياح، والضغط الجوي. ويُستخدم الجهاز في أوقات وظروف مناخية صعبة، وأماكن وتضاريس عدة. وباشر خمسة طلاب وطالبة إجراء البحث العلمي، والتجارب التطبيقية على الأجهزة التي تقرأ البيانات الجوية والمناخية، بهدف قياس مدى دقة القراءات، في معرفة وتحليل حالة الطقس على المديين القريب والبعيد، وكيفية تأثرها بالمناخات والتضاريس الطبيعية. وتمكن الطلبة من وضع خطة عمل لمشروع جهاز محلي دقيق، يمنح القراءات الصحيحة، وبالدرجة نفسها في جميع الظروف والأماكن، إلى جانب سرعة تجاوبه مع المتغيرات المناخية، وبثه للبيانات عبر نظامي قاعدة المعلومات التقليدية، وتطبيقات الهواتف الذكية. وأوضح الطالب عبدالله السويدي أن البداية كانت ببحث أنجزه مع زملائه، طلبة السنة الرابعة في قسم الهندسة الإلكترونية، ذاكراً أنه تمحور حول طبيعة الأجهزة المستخدمة في قياس الظروف والمتغيرات المناخية.
#بلا_حدود