الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

بناء 100 مسجد في العام الجاري

تبني الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في العام الجاري ما لا يقل عن 100 مسجد. وأبرمت هيئتا الهلال الأحمر والشؤون الإسلامية والأوقاف مذكرة تفاهم لإنشاء عشرة مساجد في المنطقة الغربية تمولها الهلال بقيمة 20 مليون درهم. وتشرف الأوقاف على تنفيذ المساجد، ضمن جهودهما لتعزيز شراكتهما المجتمعية لخدمة قطاعات واسعة من الجمهور المحلي. وحددت الاتفاقية آليات التنفيذ، والتزامات الطرفين تجاه المشروع، وتبلغ تكلفة المسجد الواحد نحو مليوني درهم. ووقع مذكرة التفاهم في مقر الهلال الأحمر رئيس مجلس إدارة الهيئة أحمد حميد المزروعي، ومن جانب الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف رئيس الهيئة الدكتور حمدان مسلم المزروعي. حضر توقيع مذكرة التفاهم نائب الأمين العام للخدمات المساندة في الهلال الأحمر محمد يوسف محمد الفهيم، والمدير العام للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف الدكتور محمد مطر سالم الكعبي، والمدير التنفيذي للشؤون الإسلامية محمد عبيد المزروعي. وأوضح أحمد حميد المزروعي أن هذا المشروع الحضاري يعزز مشاريع التنمية والتطوير التي تشهدها مدن المنطقة الغربية كافة، والتي يقودها ويشرف عليها بنفسه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر، انطلاقاً من حرص سموه على توفير سبل الراحة والعيش الكريم والخدمات الأساسية لسكان المنطقة، مشيراً إلى أن هيئة الهلال الأحمر لن تدخر وسعاً في سبيل تحقيق هذه الغايات النبيلة لقيادتنا الرشيدة. وذكر أن هيئة الهلال الأحمر تتمتع بعلاقات شراكة قوية مع عدد من الجهات والمؤسسات الكبرى في الدولة، ومن أميز علاقات الشراكة الإنسانية التي نسجتها الهيئة على ساحتها المحلية شراكتها القائمة حالياً مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف والتي أسفر عنها تعزيز مفهوم الوقف الخيري لدى الأفراد والمؤسسات. وأثنى على مبادرات كبار المحسنين في مجال الوقف الخيري، منوهاً بأنهم يستثمرون دنياهم لآخرتهم من خلال تخصيص مشاريع وقفية يعود ريعها لمشاريع تنموية وحيوية. وذكر أن مشاريع الوقف توفر غطاءً مالياً مناسباً للصرف على أوجه الخير المتعددة وتضمن الاستمرارية في العطاء والإيفاء بالمسؤولية الإنسانية وتوفير متطلبات العمل الإنساني المتزايدة. وأثنى على الدور الذي تضطلع به الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف في بناء المساجد ونشرها على مستوى الدولة على أحدث طراز وتحديث القائم منها وإحلال مساجد الكرفانات بأخرى تليق بعظمة المساجد ومكانتها في المجتمع، منوها بمبادرات الهيئة المستمرة لتنمية الوعي الديني ورعاية المساجد ومراكز تحفيظ القرآن الكريم واستثمار الوقف لخدمة المجتمع. ووصف الدكتور حمدان مسلم المزروعي الهلال الأحمر بأنها الذراع الإنسانية للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف وأنها تنفذ الكثير من مشاريع الوقف التي تمولها الهلال وفق تبرعات المحسنين وتوجهاتهم. وقال إنه تم اختيار بناء المساجد العشرة في المنطقة الغربية نظراً لرغبة المحسنين المتبرعين بتكلفة هذه المساجد وكذلك لاتساع الرقعة الجغرافية للمنطقة وحاجتها الى بناء مزيد من المساجد واستبدال المساجد القديمة بجديدة وتوسعتها لتستوعب الأعداد المتزايدة من المصلين من سكان المنطقة، وذكر أنه سيتم بناء هذه المساجد خلال 12 شهراً. من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة الهلال أحمد حميد المزروعي، إن تكلفة بناء المساجد العشرة في المنطقة الغربية هي من أموال المحسنين في المنطقة الذين طلبوا بناء هذه المساجد فيها بالتنسيق مع الأوقاف.
#بلا_حدود