الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021

نهيان: الشباب قادة المستقبل وعليهم مسؤولية كبرى في التنمية

استقبل الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية العمل في قصره أمس الأول وفد كلية إدارة الأعمال في جامعة سان فرانسيسكو الأمريكية برئاسة مدير برنامج الماجستير في الكلية البروفيسور موفق فيضاوي. وتبادل الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان مع الوفد الذي ضم عدداً من الطلبة الحديث حول التبادل الثقافي بين المنظمات الشبابية في دول العالم، مؤكداً الدور المهم الذي يلعبه الشباب في تبادل الآراء والأفكار للتقريب بين شعوب الأرض وإرساء قيم السلام والأمن والمحبة بين جميع الأجناس. وأفاد رداً على سؤال إحدى طالبات الوفد، أن الشباب هم قادة المستقبل وعليهم مسؤولية كبرى في البناء والتنمية إلى جانب غرس مبادئ الحوار والتسامح والسعي لفهم الآخر عبر الانفتاح عليه ومعرفة ثقافته وحضارته واحترامها. وأشار الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إلى أن ذلك يتم بوسائل مختلفة مثل القراءة والسفر والسياحة والمشاركة في المؤتمرات وتبادل الزيارات خاصة بين أساتذة وطلبة الجامعات. وأكد أن الإمارات تسلك هذا النهج الذي يأتي ضمن أولويات القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والتي رسمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه. من جهته أطلع البروفيسور فيضاوي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان على نتائج زيارة الوفد إلى بعض المؤسسات الأكاديمية والصناعية في مختلف مدن الدولة، مشيراً إلى أنه تعرف والوفد المرافق إلى أنشطة وأهداف هذه المؤسسات. وأوضح فيضاوي أن الزيارة مكنت الوفد من الوقوف على النمو المتطور الذي أحرزته هذه المؤسسات في مجال التعليم والصناعة وعلى الخبرات والإمكانات المتوفرة فيها والتي أوصلتها إلى مستوى عالمي متقدم ومنافس. من جهة أخرى، استقبل الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع في قصره أمس الأول وفد عدد من الجامعات البرتغالية، يزور البلاد حالياً برئاسة وزير التعليم البرتغالي السابق الدكتور إدواردو مارشال جريلو. وتبادل الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان مع الوفد الحديث حول أهمية العلم والثقافة في تطوير حياة البشر وتوسيع مداركهم الفكرية والعقلية، إضافة إلى الإسهام في التنمية الاقتصادية التي من شأنها تحسين الوضع المعيشي والصحي للمجتمعات البشرية. وأكد الدكتور جريلو أن زيارة وفد الجامعات البرتغالية للدولة تهدف للتعرف إلى المؤسسات الأكاديمية والمعاهد العلمية للتعاون معها في مختلف مجالات التعليم والبحوث العلمية. وأضاف أن الزيارة التي حضرها السفير البرتغالي تهدف كذلك إلى تبادل المدرسين والطلبة والعمل على إقامة شبكة تربط بين الجامعات في البلدين، مشيراً إلى أن ذلك يعني الربط مع الجامعات الأوروبية من خلال جامعات البرتغال. وقال إنه سيوجه دعوة إلى الشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي لزيارة البرتغال في الخريف المقبل مع وفد من مؤسسات التعليم الجامعي الحكومي في الإمارات لبحث التفاصيل في برنامج التعاون الذي تم بحثه في وقت سابق من العام الجاري خلال زيارة سابقة للدولة.
#بلا_حدود