الاحد - 25 يوليو 2021
الاحد - 25 يوليو 2021

مساعدات نقدية من الهلال لمرضى الثلاسيميا

منحت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي «جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا» في فلسطين مساعدة نقدية بلغت مليونين و276 ألف درهم. ويأتي ذلك مساعدة للجمعية لتمويل شراء الأدوية العلاجية لمرض الثلاسيميا بهدف إحداث توازن في نسبة الحديد بالدم للمرضى. وقدم رئيس الجمعية الدكتور بشار الكرمي الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر على تفضله بتقديم الدعم والمساندة الدائمة للشعب الفلسطيني للتخفيف من معاناته اليومية. وأثنى الكرمي على المسؤولين في الهلال الأحمر الإماراتي على هذا الدعم السخي الذي سيعين مرضى الثلاسيميا في فلسطين على الشفاء والتعايش مع هذا المرض المزمن. وأشار الكرمي إلى أن هذه المبادرة الكريمة من الهلال الأحمر الإماراتي سوف تساعد مرضانا على الاستفادة من الخدمات الضرورية لاستمرار حياتهم وتسهيل اندماجهم في المجتمع. وأضاف أن المنحة الإماراتية توفر للمرضى تعاطي هذا النوع من الدواء غالي الثمن لمدة سنة كاملة، تمتد حتى الأشهر الأولى من عام 2014. وتابع «تهدف هذه المساعدة إلى رفع القدرات الإنتاجية للمرضى والمساعدة على تحسين أوضاعهم المعيشية وتجنب انتشار المرض عبر التوعية المجتمعية». من جانبها أوضحت أمين عام جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا جهاد أبو غوش أن مجلس إدارة الجمعية توجه إلى العديد من الهيئات والمؤسسات المحلية والدولية لتقديم الدعم لمرضى الثلاسيميا الذين باتوا في أمس الحاجة إلى تناول الدواء بشكل منتظم، إلا أن استجابة هيئة الهلال الأحمر كانت الأولى سريعة وشافية. ولفتت إلى أن الهيئة أولت طلب الجمعية اهتماماً خاصاً لدواع انسانية عاجلة، وتم على أثرها توقيع اتفاقية التعاون بين هيئة الهلال الإماراتي وجمعية الثلاسيميا. يذكر أن جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا في فلسطين تمكنت من تحقيق رؤيتها الاستراتيجية بجعل فلسطين خالية من ولادة مرضى ثلاسيميا جدد خلال العام 2013، وذلك من خلال التعاون مع المؤسسات الحكومية وغير الحكومية لدعم المرضى وضمان حقوقهم.
#بلا_حدود