السبت - 31 يوليو 2021
السبت - 31 يوليو 2021

«الهلال الأحمر» توزع 11 ألف كسوة على أطفال باكستان

وزع مكتب هيئة الهلال الأحمر في باكستان 11 ألف كسوة على الأطفال خلال جولاته المتواصلة في إقليم السند جنوب باكستان. وشمل التوزيع - الذي تم بالتعاون مع القنصلية العامة للدولة في كراتشي - الأطفال المحرومين من أيتام وأبناء الأسر الفقيرة والأقل حظاً في إقليم السند. وغطت أنشطة فريق الهلال الأحمر حتى الآن المدن والبلدات الباكستانية، منها قمبر كوت ولاركانا وناوديروا جاكوب أباد وسانكهر وهي من المناطق التي مازالت تعاني تداعيات الكوارث الطبيعية. وتميزت عملية التوزيع بالحضور الكبير من نواب البرلمان والمسؤولين في الإدارات المحلية الباكستانية. وشهد مدير مكتب الهلال الأحمر الإماراتي في إسلام أباد حمد عبدالله آل علي والمنسق الإقليمي الدكتور خالد لطيف إنجاز المرحلة الثانية من حملة كسوة المليون طفل محروم حول العالم التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وذلك بالوصول إلى أكبر عدد ممكن من الأطفال المحرومين في باكستان. ووجه المسؤولون المحليون الشكر إلى قيادة وشعب دولة الإمارات على مساعداتها الإنسانية المتواصلة، وهدية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التي أدخلت البهجة والسرور إلى نفوسهم، وأعربوا عن تقديرهم لجهود فريق الهلال الأحمر وتعاطفه مع الأطفال ومشاركته مشاعر الفرح التي عمت سكان المناطق المستفيدة. وأكد مدير مكتب الهلال الأحمر أن الفريق الإماراتي لقي ترحيباً كبيراً من المسؤولين في كل المناطق التي حظيت بالمساعدات الإنسانية، مشيراً إلى أن جولة الفريق ستنتهي في السند خلال اليومين المقبلين وسيتوجه بعد ذلك إلى المناطق الجنوبية من البنجاب. وأوضح أن عمليات التوزيع التي كانت متميزة من حيث التنظيم والحجم والإقبال، حققت أهدافها الإنسانية بتخفيف معاناة الفئات الضعيفة ولتضاف إلى المساعدات والمشاريع التي ينفذها الهلال الأحمر الإماراتي في جميع أنحاء باكستان. ولفت إلى أنه لمس أثناء جولاته في السند الأوضاع الإنسانية للناس، وهيأت له الفرصة للاطلاع على أحوالهم المعيشية والصحية والتعرف على احتياجاتهم.
#بلا_حدود