الاحد - 01 أغسطس 2021
الاحد - 01 أغسطس 2021

عبدالله بن زايد: تبادل الزيارات بين رجال الأعمال يفتح آفاقاً جديدة مع الفلبين

أكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية أهمية تبادل الزيارات بين رجال الأعمال والمستثمرين في الإمارات والفلبين لفتح آفاق جديدة للتعاون بينهما. واستقبل سموه في ديوان عام الوزارة أمس وزير خارجية جمهورية الفلبين ألبرت ديل روساريو، إذ بحثا العلاقات الثنائية والسبل الكفيلة بتعزيز التعاون بين البلدين خصوصاً في القطاعات الاقتصادية والاستثمارية التي تعود على البلدين وشعبيهما بالخير والمنفعة، إلى جانب مناقشة عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك على الساحتين الإقليمية والدولية. ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بوزير الخارجية الفلبيني، مشيراً إلى أن زيارته لدولة الإمارات ستسهم في تطوير وتعزيز علاقات التعاون والصداقة بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين. وأعرب سموه عن تقديره للدور الفاعل للعمالة الفلبينية في الدولة، وإسهاماتها في مختلف المشروعات التنموية المقامة. من جانبه أكد الوزير الفلبيني حرص بلاده على تعزيز أواصر علاقاتها مع الإمارات التي توليها اهتماماً خاصاً، مثنياً على ما حققته دولة الإمارات من نهضة حضارية شاملة بفضل القيادة الحكيمة لصاحب السمو رئيس الدولة. وعبر عن تقديره لما تلقاه الجالية والعمالة الفلبينية في دولة الإمارات من رعاية واهتمام. وقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الفلبيني في ختام اللقاء بالتوقيع على مذكرة تفاهم بشأن المشاورات السياسية بين البلدين. حضر اللقاء سفيرة جمهورية الفلبين لدى الدولة جريس أر زبرنسيسا.
#بلا_حدود