الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021

في المؤتمر السنوي الـ 4 للتعليم.. التوصية بتأسيس هيئة لتمويل البحث العلمي في الدولة

أوصى المشاركون في المؤتمر السنوي الرابع للتعليم الذي نظمه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، بتأسيس هيئة لتمويل البحث العلمي في الدولة وربطها بخطة أبوظبي 2030. وأكد المؤتمر ضرورة نشر الوعي وثقافة الموهبة والابتكار، لا سيما في مجالات العلوم والرياضيات والتكنولوجيا. ودعا المشاركون في المؤتمر مؤسسات التعليم العالي إلى تهيئة الخريجين، وتلبية الاحتياجات المتزايدة والمتغيرة في سوق العمل داخل الدولة. وشدد المشاركون على ربط الجامعات إلكترونياً، لتصنيف الطلاب ومعرفة توزيعاتهم، والتعرف إلى فرص العمل اللازمة لاستيعابهم. وحث المشاركون على ضرورة الارتقاء بالجودة، عبر المشاركة في مشروعات تساعد على مقارنة مستوى الطلاب في الإمارة بأقرانهم في الجامعات العالمية. ودعا المشاركون إلى ضرورة التركيز على مسارات متنوعة، وأن تطرح الجامعات أكثر من تخصص، ومحاولة زيادة المواطنين الحاصلين على درجات الدكتوراه. وأكد المدير التنفيذي لقطاع التعليم العالي في مجلس أبوظبي للتعليم الدكتور عارف سلطان الحمادي أن المجلس أجرى دراسة تحليلية لنظام التعليم العالي في الإمارة لتحديد التحديات والمتطلبات الاستراتيجية المقبلة. وأضاف «توصلنا عن طريق تلك الدراسة إلى أن 56 في المئة من المسجلين في جامعات أبوظبي من الشباب في سن التعليم الجامعي». وأشار إلى أن عدد المسجلين يبلغ 40 ألف طالب وطالبة، 30 ألفاً منهم مواطنون، ونسبة الطالبات إلى الطلبة ثلاثة إلى واحد في المئة. وأوضح أن نسبة المسجلين في الجامعات الخاصة من إجمالي المسجلين في جامعات الإمارة 27 في المئة، بإجمالي 11 ألف طالب، منهم 18 في المئة مواطنون، وتنخفض هذه النسبة إلى ثمانية في المئة في الجامعات الدولية الكبرى، مثل نيويورك والسوربون. وأشار إلى أن الخريجين الجامعيين من الإماراتيين الحاصلين على دبلوم فما أعلى 27 في المئة، وفي حال دمج الوافدين تصل النسبة إلى 23 في المئة.
#بلا_حدود