الثلاثاء - 03 أغسطس 2021
الثلاثاء - 03 أغسطس 2021

الوقوف على مشاريع الهلال الخيرية في باكستان

تفقّد مدير مكتب هيئة الهلال الأحمر في إسلام آباد حمد عبدالله آل علي والعاملون في المكتب عدداً من المساجد التي نفذت في باكستان بتبرعات المحسنين من دولة الإمارات، وتكفلت الهلال بتنفيذها في القرى الفقيرة والنائية. وتزامنت الجولة الميدانية مع اختتام المرحلة الثانية من حملة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، لكسوة مليون طفل محروم حول العالم جنوب إقليم البنجاب التي ستتواصل في الأقاليم الباكستانية الأخرى، ومن المتوقع أن يحظى أطفال باكستان خلالها بنحو 300 ألف كسوة. وأفاد مدير مكتب الهلال خلال إطلاعه على مستوى الأعمال الإنشائية والإضاءة والتأثيث للمساجد والتسهيلات المرفقة من خزان للماء ودورات مياه ومكان الوضوء، أنه تم منذ افتتاح المكتب الدائم للهلال الأحمر في إسلام آباد تشييد وإنجاز 350 مسجداً في مختلف أنحاء باكستان. وخصصت الهيئة قافلة جديدة من الخيام والطرود الغذائية، وصلت إلى مدينة ملتان في البنجاب، لتوزيعها على الأسر المتأثرة من تداعيات الفيضانات هذا العام في راجنبور أكثر المناطق المتضررة جنوب البنجاب. وأوضح أنه تمت الترتيبات اللازمة لتأمين وصول الكميات المخصصة إلى المنطقة، بإشراف المنسق الإقليمي وفريق العمل، على أن توزع بالتنسيق مع سفارة الدولة في باكستان والمسؤولين بحكومة البنجاب. وتستفيد من هذه المساعدات الإغاثية ألف و500 أسرة معوزة للتخفيف من معاناتها وتحسين أحوالها المعيشية. وأفاد المنسق الإقليمي الدكتور خالد لطيف أن المساجد متوسطة المساحة، ويتسع بهو وساحة كل مسجد منها لنحو 200 مصلٍّ، وتم بناؤه في موقع مرتفع لحمايته من الأمطار الموسمية والسيول، وثبّتت لوحة في مقدمة المسجد تحمل اسم المواطن أو المواطنة الإماراتية المتبرعة وتاريخ الإنجاز.
#بلا_حدود