الجمعة - 24 سبتمبر 2021
الجمعة - 24 سبتمبر 2021

3% توطين مهنة التمريض في الدولة

تسعى جمعية التمريض الإماراتية إلى زيادة معدلات توطين مهنة التمريض في الدولة، بعدما بلغت نسبة توطين تلك المهنة 3 في المئة على مستوى الدولة، وفقاً لرئيس مجلس إدارة جمعية التمريض الإماراتية عائشة المهيري. وأوضحت المهيري لـ«الرؤية» أن تلك النسبة تشمل الهيئات الصحية ووزارة الصحة، مؤكدة أن تلك النسبة لاترقى إلى طموحات وآمال الجمعية. ونوهت إلى أن هذه النسبة تستدعي الاهتمام عبر توفير الأساليب المناسبة لجذب المواطنين والمواطنات إلى مهنة التمريض والسعي إلى فتح مجالات جديدة لتطوير الهيئة التمريضية. وحول دور الجمعية أكدت أن الجمعية تسعى إلى رفع كفاءة الكادر التمريضي عبر تنفيذ ورش عمل تدريبية ومحاضرات تسوق لمهنة التمريض للطلبة المقبلين على دخول الجامعات باعتبارها من أهم المهن الإنسانية. وتعمل الجمعية جاهدة على استقطاب الممرضين والحد من التسرب الوظيفي، كون أن مهنة التمريض تقوم على نظام «الشفتات» ما يتصادم مع طبيعة وخصوصية عمل الممرضات المواطنات. وأشارت إلى تنفيذ الجمعية عدداً من الخطط الرامية إلى توطين المهنة والقبالة عبر التنسيق مع الجهات المعنية في ضوء توجيهات القيادة العليا، مثمنة جهود وزارة الصحة عبر مبادراتها بتعيين كوادر تمريضية من المواطنين. وأفادت بأن توطين مهنة التمريض في حاجة إلى مواءمة بين المخرجات التعليمية لمعاهد التمريض مروراً بالحوافز والإغراءات المالية لتشجيع المواطنين للعمل فيها. وشددت على أهمية إعطاء قطاع التمريض حقه من حيث إبراز دور العاملين فيه وتحسين أوضاع العمل لزيادة الكفاءة الإنتاجية عندهم. وعن استمرار نقص المواطنين في مهنة التمريض وزيادة الاعتماد على الكوادر الوافدة، أكدت أن الجهات الصحية لن تتمكن من التغلب على تحدياتها ولابد من العمل على رفد المهنة بالكوادر العاملة وإقناع المواطنين بالعمل في قطاع التمريض.
#بلا_حدود