الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021

حمدان بن زايد يتفقد مشروع ازدواج طريق مدينة زايد غياثي

 أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية أن النهضة العمرانية الشاملة التي تشهدها دولة الإمارات تأتي بفضل الرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتوجيهاته السامية وبدعم ومتابعة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للمضي قدماً في مسيرة البناء والتطوير وتعزيز البنية التحتية بمشاريع عملاقة وفق أفضل الممارسات العالمية. وحرص سموه على زيارة وتفقد مشروع ازدواج طريق مدينة زايد غياثي في المنطقة الغربية، والذي يعد واحداً من المشاريع المهمة التي تنفذها دائرة النقل في أبوظبي. ويهدف ذلك المشروع إلى تطوير البنية التحتية وشبكة الطرق والمواصلات في المنطقة الغربية لإمارة أبوظبي، تماشياً مع الخطة الشاملة للنقل البري التي أطلقتها دائرة النقل. وأوضح سموه أن هذا المشروع يتواكب مع ما تشهده أبوظبي من تقدم في جميع مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والحرص على القيم الجمالية والبيئة والاستدامة في الإمارة وفق الخطة الاستراتيجية لحكومة أبوظبي 2030 والارتقاء بها لتكون في مصاف أفضل عواصم العالم. وأشار سموه إلى أن مشروع ازدواج طريق مدينة زايد غياثي يتزامن مع إنجاز عدد من مشاريع الطرق الحديثة والمتطورة التي تم إنجازها مؤخراً، إضافة إلى عدد من المشاريع التي سيتم افتتاحها خلال الفترة المقبلة. واطلع سموه من مدير عام الطرق الرئيسة بالإنابة في دائرة النقل في أبوظبي المهندس خالد السويدي على تفاصيل المشروع كافة والذي تتعدى تكلفته 260 مليون درهم، وتتضمن مراحل إنجازه تحسين الحركة والسلامة المرورية على طريق مدينة زايد غياثي، والممتد على مسافة 80 كيلومتراً. رافق سموه في الزيارة الشيخ زايد بن حمدان بن زايد آل نهيان ووكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية بالإنابة محمد حمد بن عزان المزروعي ومدير إدارة التخطيط المتكامل في دائرة النقل المهندس بدر القمزي.
#بلا_حدود