السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

منح طلبة الـ 12 فرصة للتظلم من النتائج

أعلنت إدارات المدارس الحكومية والخاصة نتائج امتحانات الفصل الدراسي الثاني لطلبة الصف الثاني عشر بقسميه العلمي والأدبي، بعد اعتمادها من وزارة التربية والتعليم. ووزعت إدارات المدارس أمس بطاقات تقييم أداء الطلبة لصفوف الثاني عشر للعام الدراسي 2013 ـ 2014، إذ تباينت آراء الطلبة حول النتائج. وأتاح تطبيق «أبنائي» لأولياء الأمور الاطلاع على تفاصيل درجات أبنائهم مباشرة، وفقاً لنائب مدير إدارة التقويم والامتحانات في وزارة التربية والتعليم أحمد الدرعي. وبحسب الدرعي مكّن أيضاً التطبيق أولياء الأمور من الاطلاع على تقييم أداء الطلبة ودرجة نشاطهم في الفصل الدراسي الثاني للوقوف على مستواهم وتحصيلهم العلمي في كل وقت. ونبه الطلبة الذين أبدوا تشككهم وامتعاضهم من درجاتهم في الفصل الدراسي الثاني أن يتوجهوا باعتراض إلى إدارة المدرسة والمنطقة التعليمية وفق الإجراءات المتبعة والمحددة للتحقق من العلامات الممنوحة. وتمنح الوزارة الطالب فرصة لتقديم طلب التظلم للتأكد من آلية التصحيح والمراجعة والتقدير، مما ينعكس بشكل إيجابي على أداء الطالب ومستواه العلمي. من جهة أخرى، تفاوتت ردود أفعال الطلبة في مختلف المدارس حول النتائج بين الفرحة والحزن والرضا بالأمر الواقع، وذلك فور تسلمهم بطاقات تقييم الأداء. ووصف المسؤول الإعلامي في مدرسة عمر بن الخطاب النموذجية للتعليم الأساسي والثانوي للبنين في دبي هشام دندشي حالة الطلبة، مؤكداً أن بعضهم أعلن رغبته في إعادة تصحيح أوراقهم الامتحانية في بعض المواد. وانزعج الطالب حمد الشامسي من الصف الثاني الثانوي من نسبة درجاته التي بلغت 78 في المئة ووافقه الرأي زميله سيف يحيى حسين الذي حاز درجة 74 في المئة، مظهراً عدم ثقته بالتصحيح. وخيّم حزن كبير على الطالب أحمد علي مراد الذي رفض التحدث أو التصوير، مؤكداً في كلمات معدودة أن صعوبة أسئلة الامتحان والطريقة غير المباشرة في طرحها أربكته، وكانت السبب في تراجع درجاته. من جهة أخرى، ارتسمت الفرحة على وجه الطالب سعيد محمد أهلي من الفرع العلمي الذي حصل على 8 .96 في المئة، مؤكداً رضاه التام عن نتيجته، وثمن الدور الكبير الذي لعبه المعلمون والأهل في تفوقه. ووصف نتيجته بالمتوقعة بعد اعتماده في دراسته على تنظيم الوقت وعدم إهمال الواجبات المنزلية، مضيفاً أنه تراجع عن نتيجة الفصل الدراسي الأول بمعدل درجة واحدة إلا أنه سيحرص على تعزيز تحصيله العلمي في الفصل الدراسي الثالث، ليتمكن من دخول كلية الهندسة.
#بلا_حدود