الاحد - 27 نوفمبر 2022
الاحد - 27 نوفمبر 2022

الاطلاع على مأمونية البرنامج النووي في الدولة

 أطلعت الهيئة الاتحادية للرقابة النووية في ملتقاها المجتمعي السادس سكان إمارتي الشارقة وعجمان على دورها في ضمان الاستعمالات المأمونة والسلمية للبرنامج النووي في الدولة. حضر الملتقى الذي عقد في قاعة المدينة الجامعية في الشارقة ممثلو وسائل الإعلام وعدد من المسؤولين وممثلي جهات في القطاعين الحكومي والخاص. ووفقاً للمدير العام للهيئة الدكتور وليام ترافرز، تستعين الهيئة بخبراء عالميين يعملون جنباً إلى جنب مع المهندسين والعلماء الإماراتيين، لضمان الكفاءة العالية، واستدامة العمل على المدى الطويل. وتعمل الهيئة بصورة وثيقة مع شركائها الاستراتيجيين في إمارتي الشارقة وعجمان بما في ذلك القيادة العامة للشرطة في كل من الشارقة وعجمان والدفاع المدني وسلطات الجمارك، وغيرها من الجهات لتعزيز علاقاتها وتأكيد التزامها التام بالشفافية والاستدامة. شارك في الملتقى مسؤولون من مختلف إدارات الهيئة، وأتيح للحضور فرصة طرح الأسئلة حول الدور الرقابي الذي تؤديه الهيئة وبرنامج المنح الدراسية، وفرص التوظيف ومسؤولية الهيئة ضمن البرنامج النووي الإماراتي. وتعتزم الهيئة تنظيم ملتقى مجتمعي آخر لسكان كل من إمارات رأس الخيمة وأم القيوين والفجيرة في الربع الأخير من العام الجاري.