الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

التعريف بالطبيعة العدوانية للتنظيمات الإسلامية

التأم عدد من الخبراء والمهتمين بالشأن السياسي في محاضرة تحمل عنوان «الإسلام السياسي .. بين الفكر والواقع»، نظمها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية. وعرفت المحاضرة بالطبيعة العدوانية للتشكيلات والتنظيمات السياسية الإسلامية وأبرز ملامحها. وأُلقيت المحاضرة من قبل عضو جمعية الصحافيين الكويتية ورابطة الأدباء وعضو مجلس كلية الآداب في جامعة الكويت الباحث الكويتي خليل علي حيدر، بحضور عدد من أعضاء السلك الدبلوماسي من السفارات العربية والأجنبية والمتابعين للقضايا الاستراتيجية ومجموعة من الإعلاميين. وأكد حيدر أن دولة الإمارات بفضل قيادتها الرشيدة وسياستها المستندة إلى الاعتدال وبعد النظر حققت نجاحات باهرة في شتى المجالات، مثمناً أهمية وجود مركز بحثي يثري الساحة الفكرية مثل «مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية». وتطرق الباحث إلى ملامح تنظيمات الإسلام السياسي في معظم الدول كونها تعطي الأولوية لمسألة السلطة والوصول إليها وتطبيق فكرها الخاص، مشيراً إلى أن هذه التنظيمات ترفض المنظومة السياسية والقانونية الغربية ولا تعترف مبدئياً بالدولة الوطنية، إذ تطرح بدلاً منها «دولة الخلافة». وتمنح أيضاً الحزب والتنظيم اهتماماً خاصاً إذ تتكون بعض أحزاب الإسلام السياسي على تشكيلات منظمة دقيقة، ولجان متخصصة، وأيديولوجيا عبارة عن تحليل حزبي للدين الإسلامي، إلى جانب نهج خاص في فهم تاريخه وتعاليمه ونصوصه وتشريعاته، وفق ما أفصح عنه حيدر.