الاثنين - 28 نوفمبر 2022
الاثنين - 28 نوفمبر 2022

مصادرة طنّي نسوار مخدر في أبوظبي

 صادرت بلدية مدينة أبوظبي ما يزيد على طنين من مادة النسوار المخدر ومواد أخرى تدخل في صناعتها ضبطت في معمل غير مرخص داخل مزرعة في منطقة السمحة. وبحسب رئيس قسم رقابة الأنشطة الصحية في البلدية علي مصبح الكعبي أنه بتفتيش المزرعة تبين استغلالها من قبل 17 شخصاً من الجنسية الآسيوية ليصنعوا بها مادة التبغ التي تدعى «النسوار» وبكميات كبيرة جداً. وتمكن أفراد القسم من ضبط طنين من المواد الخام التي تستخدم في صناعة النسوار، إضافة إلى خمس ماكينات لخلط وفرم تلك المواد. وتعد المواد الكيميائية المستخدمة في تصنيع مادة النسوار من المواد الخطرة والسامة، كمادة الجير والعديد من المواد الأخرى المفتقرة إلى أي معايير ومواصفات صحية معتمدة. ويعد ذلك النشاط من الأنشطة غير الشرعية والمخالفة للقانون الاتحادي رقم 15 لسنة 2009 في شأن مكافحة التبغ وقرار مجلس الوزراء رقم 24 لسنة 2013 في شأن اللائحة التنفيذية للقانون. ونفذت عملية الضبط عبر التعاون مع شرطة أبوظبي بعد أخذ موافقة النيابة العامة على مداهمة الموقع، وفقاً لرئيس قسم رقابة الأنشطة الصحية في بلدية أبوظبي. وتأتي هذه العملية ضمن إطار حملة شاملة للتفتيش على المناطق بهدف متابعة وملاحقة الأنشطة غير القانونية التي يمكن أن تشكل تهديداً لصحة المجتمع. ودعا الكعبي المواطنين والمقيمين إلى أهمية التكاتف المجتمعي والتعاون لمكافحة الأنشطة السلبية المخالفة للقوانين لإضرارها بصحة وسلامة المجتمع والبيئة ومنافاتها لشروط الصحة والنظافة العامة. وشدد على أن هذه المواد تشكل تهديداً جدياً لسلامة أفراد المجتمع، نتيجة مزاولة أنشطة غير مرخصة، وتتنافى مع قيم مجتمع الإمارات. وتحرص إدارة الصحة العامة على تنظيم حملات تفتيش منهجية ومستمرة بهدف التحقق من تطبيق اللوائح والقوانين المنظمة الخاصة بصحة المجتمع وحماية السكان من أي أخطار يمكن أن تشكل تهديداً لسلامتهم الشخصية وللصحة العامة.