الاثنين - 14 يونيو 2021
الاثنين - 14 يونيو 2021

توجه لتعميم تصميم شكل مركبات الشرطة على القوارب والدراجات

تنهي القيادة العامة لشرطة دبي تغيير شكل ومظهر السيارات التابعة لها في غضون أربعة أعوام، ويشمل التغيير في المرحلة الأولى 110 مركبات، ليغطي لاحقاً جميع المركبات الحديثة المزمع ضمها إلى أسطول الدوريات. وأفاد «الرؤية» المدير العام للإدارة العامة للنقل والإنقاذ في شرطة دبي العميد طيار أنس عبدالرحمن المطروشي أن هناك توجهاً لتغيير شكل الأسطول البحري، إذ دشن قارب من فئة القوارب السريعة ليطلق بالشكل الجديد المعمول به، إضافة إلى الدراجات المائية المستخدمة ضمن أسطول مركبات الشرطة، كما أن هناك توجهاً لتعميم التصميم على جميع الآليات والدراجات النارية في قوة الشرطة. وأفصح المطروشي أن تغيير شكل السيارات يشمل أكثر من ثلاثة آلاف مركبة، مؤكداً تبديل شكل المركبات القديمة وبيعها في المزاد العلني واتخاذ الإجراءات المناسبة لضم مركبات جديدة سنوياً. وكانت شرطة دبي استطلعت آراء الجمهور حول المظهر الجديد لسيارات الشرطة، كما أدخلت في العام 2011 تصوراً أولياً لتغيير شكل الدوريات، وشمل 30 مركبة موزعة على مناطق متفرقة من الإمارة بأشكال وتصاميم مختلفة، ولاحقاً اعتمد الشكل الذي نال أكبر استحسان من الجمهور. ولم يقتصر التغيير على سيارات دوريات الشرطة فقط، بل امتد إلى دوريات الإنقاذ وكافة المركبات البرية والبحرية وقريباً الجوية. وطال التغيير المظهر الخارجي والتقنيات الداخلية، إذ جدد بدن المركبة وأبرزت شعارات الشرطة وأرقام الطوارئ، باللغتين العربية والإنجليزية بطريقة أوضح على جسم المركبة. وتولى تغيير شكل المركبات فريق عمل مكلف من الكفاءات الموجودة في شرطة دبي، واستطاع إثبات قيمة التميز كشعار ومعيار وحافز يحرك كافة المنتسبين في أدائهم، وتحقيق الأهداف المنشودة منهم، وهو ما أوضحه المطروشي. وشمل التغيير تجديد التقنيات الحديثة داخلها، والتي لا تقف عند حد معين إذ زُودت المركبات بتقنيات استخدام أجهزة قراءة لوحات المركبات والكاميرات المتطورة الناقلة مباشرة للصورة من موقع الحدث إلى غرفة القيادة والسيطرة في القيادة العامة لشرطة دبي، وتخضع تلك التقنيات دائماً للتطوير والتعديل. وانتشر التصميم الجديد لسيارات شرطة دبي في العالم، خصوصاً مع إطلاق دوريات السيارات الفارهة، بالشكل الجديد، وحازت نسبة مشاهدات عبر مواقع التواصل الاجتماعي فاقت 1.250 مليار مشاهدة حول العالم في أول ثلاثة أشهر من إطلاقها/ ما يُرسخ المكانة العالمية لشرطة دبي. وتابع المطروشي أن القبول العالمي الواسع أدى إلى تقليد شكل دوريات شرطة دبي الفارهة في أكثر من دولة من قبل شرائح الجمهور، ودفع شركات إلى إنتاج مجسمات لسيارات وألعاب تحمل نفس شكل تصميم وألوان وشعارات شرطة دبي. وفصل المطروشي الحديث عن الشكر الجديد، الذي استخدمت فيه ألوان ومادة عاكسة واضحة وغير براقة لعين الناظر، بالإضافة إلى ألوان صديقة للبيئة تماشياً مع رؤية شرطة دبي لحماية المجتمع وتطوير خدماتها وفق أرقى المعايير. واشار إلى أنه بناءً على توجيهات القائد العام لشرطة دبي اللواء خبير خميس مطر المزينة، ومتابعته الدائمة ودعمه الحثيث لتطوير جهاز الشرطة، بدأ العمل على تغيير المظهر الخارجي لمركبات شرطة دبي حتى تتماشى مع الوجه الحضاري والمظهر العصري للإمارة.
#بلا_حدود