الأربعاء - 30 نوفمبر 2022
الأربعاء - 30 نوفمبر 2022

مسح شامل للمدارس لإجراء الصيانة في الإجازات الفصلية

تعتزم وزارة التربية والتعليم تنفيذ مسح شامل لجميع المدارس الحكومية بهدف إجراء أعمال الصيانة في الإجازات الفصلية، وعدم انتظار نهاية العام الدراسي تجنباً لأي تأخير، بالتنسيق مع وزارة الأشغال العامة. وأبلغت «الرؤية» الوكيل المساعد لقطاع الأنشطة والبيئة المدرسية في وزارة التربية والتعليم أمل محمد علي الكوس، أن الوزارة خصصت خطاً ساخناً على الرقم 80051115 لاستقبال شكاوى الميدان التربوي على أعمال الصيانة التي ما زالت جارية في عدد من المدارس. وأكدت الكوس أن استمرار أعمال الصيانة في بعض المدارس، التي لا تزيد على خمسة في المئة من المدارس الحكومية أمر اعتيادي، لا سيما في العام الجاري بسبب تخلل الإجازة الصيفية شهر رمضان المبارك وإجازة العيد، إضافة إلى قوانين العمل داخل الدولة، التي تحظر العمل أثناء الظهيرة، ما أدى إلى تأخير الصيانة في بعض المدارس. وبحسب الكوس، اتفقت «التربية» مع وزارة الأشغال العامة على إتمام الصيانة المتبقية عقب الدوام المدرسي، والتي تشمل فصولاً غير دراسية وإضافات وتحسينات. وذكرت أن وزارتي التربية والأشغال تدرسان إعادة النظر في جميع المرافق المدرسية، ابتداء من المكيفات وانتهاء بالمختبرات ودورات المياه، لخلق بيئة مدرسية جاذبة، مشيرة إلى أن وزارة التربية ستعلن لاحقاً عن خطة لإحلال عدد من المدارس وإنشاء أخرى جديدة. وستضع «التربية» معايير ومواصفات مشتركة بين التعليم العام والخاص لردم الفجوة والفوارق، إذ ستُلزم المدارس الخاصة بنظام المقاصف المدرسية الجديد. ونوهت الوكيلة المساعدة لقطاع الأنشطة والبيئة المدرسية في وزارة التربية بأن الوزارة انتهت من إنجاز 95 في المئة من أعمال الصيانة في المدارس، في حين لا تعوق نسبة الخمسة في المئة المُتبقية العملية التعليمية. ورصدت «الرؤية» أعمال الصيانة في عدد من المدارس في دبي، عجمان، أم القيوين، والفجيرة، إذ صرحت وزارة «التربية» حينذاك بأن الصيانة تنقسم إلى نوعين، أحدهما صيانة شاملة بالكامل، وآخر يندرج تحت مشروع الإضافات. («الرؤية» 04/09/2014)، («الرؤية» 12-13-16/08/2014).