الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

ضبط حالتي تسلل ليلي لإلقاء مخلفات خارج الإمارة

ضبط مفتشو إدارة الصحة العامة في بلدية أبوظبي سيارتين حاولتا إلقاء المخلفات في غير المكان المخصص لها في الخفاء ليلاً. وأوضح لـ «الرؤية» مدير إدارة الصحة العامة في بلدية أبوظبي خليفة الرميثي أن بعض شركات المباني أو الصيانة، تعمد في التخلص من نفاياتها برميها في أماكن بعيدة خارج جزيرة أبوظبي مثل منطقة خليفة أ أو ب والمصفح، بالتسلل ليلاً، معتقدين أنهم لن يضبطوا، مشيراً إلى أن القضية تعود إلى بداية العام الجاري. وأكد الرميثي أن نظام مركز إدارة النفايات في أبوظبي يوجب على الشاحنات نقل المخلفات جميعها إلى منطقة محددة ومعروفة، للتخلص منها هناك دون التسبب في أضرار للطريق أو للعامة والمارة. وأردف الرميثي أن عدداً من المفتشين المناوبين يجوبون الطرقات ليلاً حرصاً منهم على ضبط مثل هذه الحالات ومخالفة المركبات التي تعمد إلى التخلص من نفاياتها في أماكن غير مخصصة. وكانت البلدية خالفت ست حالات إلقاء حمولة أو مخلفات في مكان عام أو غير مخصص العام الفائت، بغرامة تقدّر بـ 2000 درهم، وإجبار المخالف على إزالة جميع المخلفات على حسابه الخاص. ورصدت إدارة الصحة العامة في بلدية أبوظبي نحو 17 سيارة حمّلت برمال ومواد متطايرة دون طربال يحميها العام الفائت، لتنخفض إلى مخالفة واحدة العام الجاري. وشدد الرميثي على خطورة أن مُلاكاً لشاحنات رمال يتجاهلون أهمية تغطية شاحناتهم المحملة بمخلفات بلوك وطابوق دون شوادر أو طربال. وناشد مدير إدارة الصحة العامة خليفة الرميثي الجمهور بالتواصل مع الجهات المعنية حال ملاحظتهم لأي مخالفة تضر بالصحة والسلامة العامة. يذكر أن اللوائح المرورية تلزم ملاّك وسائقي شاحنات نقل مواد البناء بتغطية الحمولات، حرصاً على سلامة السائقين الآخرين ومستخدمي الطريق.