السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

الوقوف على احتياجات طلبة مدرسة راشد المعلا

وقف الشيخ ماجد بن سعود المعلا رئيس مجلس أمناء مؤسسة سعود بن راشد المعلا للأعمال الخيرية والإنسانية على مدرسة راشد بن أحمد المعلا للتعليم الأساسي، وروضة الأمواج. وتعرف إلى احتياجات الطلبة المعاقين في «حلقة واحد بنين»، بحضور مديرة المدرسة مريم الغفلي وعدد من الكوادر الإدارية في منطقة أم القيوين التعليمية. وأكد لـ «الرؤية» الشيخ ماجد بن سعود المعلا عزم المؤسسة على تقديم الدعم المادي والمعنوي للطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة في مدارس الإمارة، وتلبية جميع متطلباتهم. وأوضح أن رؤية عمل المؤسسة تنبثق من القيم النبيلة التي أرستها القيادة الرشيدة، وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ومتابعة إخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات. وتعتزم المؤسسة في المرحلة المقبلة توسيع نطاق خدماتها الخيرية والإنسانية في مناطق الدولة، بناءً على توجيهات ومتابعة صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين. وأفادت «الرؤية» مريم الغفلي بأن المدرسة تحتاج إلى توفير فصول دراسية أُخرى لاستيعاب 18 طالباً من مجموع 344 موزعين على مختلف المراحل الدراسية الابتدائية. وحددت الطاقة الاستيعابية للصف الواحد بـ20 طالباً، مُشيرة إلى زيادة الإقبال على مدرسة راشد بن أحمد المعلا، وهو ما يُفسر حتمية استحداث فصول جديدة. وأردفت الغفلي أن طبيعة الطلبة ذوي الاحتياجات مُصابون بإعاقة خفيفة، ومن هذا المنطلق يُدمجون مع الطلبة العاديين وفق مناهج تعليمية معينة، مُضيفة أن المدرسة توفر قسم التربية الخاصة لمن يحتاجون عناية أكثر من الناحية العلمية.
#بلا_حدود