الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
الأربعاء - 29 سبتمبر 2021

تحديد احتياجات أبوظبي لشبكات الصرف الصحي لـ 10 أعوام مقبلة

تنتهي شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي من دراسة في الربع الأول من العام 2015 تحدد احتياجات الإمارة من شبكات الصرف الصحي لمدة عشرة أعوام مقبلة. وتنمو احتياجات الإمارة من شبكات الصرف السنوي بنسبة ثمانية في المئة سنوياً، ما دفع الإمارة إلى زيادة القدرة الاستيعابية وزيادة محطات المعالجة البالغة 36 محطة في الوقت الحالي. وأفاد «الرؤية» مدير عام شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، آلان ثومسون، على هامش معرض الشرق الأوسط للماء والكهرباء أمس في أبوظبي بأن شبكة الصرف الصحي تغطي 95 في المئة من أراضي إمارة أبوظبي. وأشار إلى أنه انتهى من المرحلتين الأولى والثانية لبرنامج تطوير النفق الاستراتيجي لإمارة أبوظبي، ويجري العمل على المرحلة الأخيرة المتوقع الانتهاء منها بنهاية العام 2015 وبتكلفة تقدر بـ 5.36 مليار درهم. وتدعم حكومة أبوظبي تكلفة الصرف الصحي في الوقت الحالي بنسبة 100 في المئة، مشيراً إلى أنه سترفع تكلفة مشاريع الصرف الصحية الحالية للحكومة لتوعية المستهلكين بضرورة الترشيد في الاستخدام وتقليل الهدر. يذكر أن أعمال الإنشاءات في النفق الاستراتيجي انطلقت في سبتمبر 2009 ويعد واحداً من أطول أنفاق الصرف الصحي الانحدارية على مستوى العالم، ليمثل علامة فارقة على خريطة الاستثمارات لحكومة أبوظبي لتطوير بنيتها التحتية. وتنتشر في الإمارة نحو 36 محطة ضخ للصرف الصحي بإجمالي مساحة تقدر بـ 80800 متر مربع، وستلغى تلك المحطات بمجرد دخول المشروع العملاق برنامج تطوير النفق الاستراتيجي لإمارة أبوظبي إلى الخدمة في نهاية العام المقبل. ويمتلك برنامج تطوير النفق الاستراتيجي (STEP) الذي تتولى بناءه شركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي، القدرة على استيعاب تدفقات مياه الصرف الصحي أكثر بثلاث مرات من القدرة الحالية في أبوظبي عند اكتماله.
#بلا_حدود