السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

التوعية بالصحة النفسية والعقلية وعلاقاتها الجسمية

سلط مؤتمر نظمته جمعية التمريض الإماراتية، أمس، والذي حمل عنوان «العلاقة بين الصحة العقلية والجسمية»، الضوء على الموضوعات المتعلقة بالصحة العقلية والنفسية، وعلاقتها بصحة الإنسان الجسمية. ويهدف المؤتمر في دورته الأولى إلى نشر الوعي عن الصحة النفسية والعقلية، والتأكيد على أهمية هذا الجانب وما يحظى به من عناية ورعاية في تطوير حياة الإنسان. تضمن المؤتمر أثر الأمراض النفسية والعقلية على الصحة الجسمية، ودور الأنشطة الرياضية في التقليل من الاضطرابات العقلية والنفسية وطرق العلاج المناسبة لها. وأفادت رئيسة جمعية التمريض الإماراتية، في كلمة ألقتها عنها عضو مجلس الإدارة أسماء المازم، أن المؤتمر يسعى لزيادة الاهتمام بالوعي بطرق الوقاية من الاضطرابات العقلية والنفسية وكيفية علاجها، والمحافظة على استمرار الصحة والتكيف بشكل أفضل، إذ إن الاضطرابات النفسية والعصبية والسلوكية من المشاكل الشائعة في جميع بلدان العالم. يأتي المؤتمر تحت رعاية هيئة الشارقة الصحية، وبالتعاون مع شعبة الطب النفسي في جمعية الإمارات الطبية، والمركز الأمريكي النفسي العصبي بمناسبة اليوم العالمي للصحة النفسية، والمقام في قصر الثقافة في الشارقة. شارك في المؤتمر نخبة من الأطباء النفسيين والمختصين في مجال الصحة النفسية، وعرضت بعض الأفلام التوعوية الخاصة بالصحة النفسية، وتضمن تكريماً للمتحدثين المشاركين وعدداً من العاملين في القطاع الصحي. وتواصل جمعية التمريض الإماراتية احتفالها بيوم الصحة النفسية العالمي، عن طريق مشاركتها في تنظيم حملة «يداً بيد نحو العافية» وذلك في مدينة دبي الأكاديمية العالمية لمدة أسبوع، وتتضمن الحملة إلقاء محاضرات وورش عمل، بالإضافة إلى معرض لأهم الموضوعات المتعلقة بالصحة النفسية.
#بلا_حدود