السبت - 18 سبتمبر 2021
السبت - 18 سبتمبر 2021

مرض المتهم الثاني يوقف محاكمة جريمة لندن

توقفت أمس محاكمة فيليب سبنس المتهم الرئيس بالاعتداء على الإماراتيات الثلاث في فندق كامبرلاند أبريل الماضي، بسبب مرض المتهم الثاني في الاعتداء. وكان من المفترض أن تستأنف أمس شهادة سبنس في القضية، إلا أن شريكه في الجريمة توماس أفريمي أدخل المستشفى، ما أدى إلى توقف المحاكمة. وكان أفريمي اعترف بأنه سحب خمسة آلاف جنيه إسترليني مستخدماً البطاقات الائتمانية المسروقة من الأخوات المواطنات. وأفاد القاضي انثوني ليونارد لهيئة المحلفين في محكمة ساوثوور بأن أفريمي ليس موجوداً في المحكمة لأنه أصيب بمرض يجهل مدى خطورته، أو كيف سيؤثر في المحاكمة. وأضاف للمحلفين لاحقاً «من الواضح أن أفريمي لن يتمكن من حضور الجلسة، وتم تأجيل محاكمته ليوم الأربعاء». واتهم أفريمي (57 عاماً) من أيسلينغتون بتوفير المطرقة، لكنه لم يكن حاضراً وقت الهجوم، وأقر بذنبه في الاحتيال، لكنه نفى تآمره في ارتكاب عملية السطو. واتهم الادعاء فيليب سبنس بتعمد الشروع في قتل الشقيقات الإماراتيات الثلاث، في فندق كمبرلاند، أبريل الماضي، موضحاً «أن القتل كان الهدف من الهجوم». واعترف المتهم سبنس بفعلته وإيذائه الشديد للأخوات الثلاث في كمبرلاند، لكنه نفى ثلاث تهم بالشروع في القتل وجهت إليه، إضافة إلى التآمر لارتكاب عملية سطو على الأخوات الثلاث.
#بلا_حدود