الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

استعراض مواد قانون السلامة العامة في دبي

 انتهت بلدية دبي من استعراض مواد قانون السلامة العامة لمواكبة التطور الذي تشهده الإمارة من مناشط سياحية واقتصادية، وما يستتبع ذلك من مرافق وبرامج ترفيهية تتطلب وجود قانون يحمي الناس من الحوادث والوفيات. وقدم المكلف بوضع تصورات القانون ومحدداته الخبير البلجيكي الكندي بيورجوجن خلال الندوة التي نظمت أمس الأول في البلدية شرحاً لمقترح القانون بما يتوافق مع المواصفات العالمية ويحمي الحياة العامة ويؤمن للناس حماية كاملة. وأكد المدير العام لقطاع رقابة البيئة والصحة والسلامة في البلدية المهندس سالم بن مسمار مساعد أن الندوة استمعت إلى مسودة القانون الذي يتكون من سبعة فصول تتضمن مجالات التطبيق، وهي المباني بأنواعها والحدائق والمتنزهات والمسابح المفتوحة والمغلقة وأماكن الترفيه مثل القرية العالمية وأماكن التسوق والمولات والاحتفالات والمهرجانات الغنائية والموسيقية والرياضية. وذكر ابن مسمار أن مشروع القانون المقترح تناول شروط السلامة التي يجب أن يوفرها منظمو الاحتفالات والمهرجانات والاجتماعات العامة وواجبات السلامة لمستخدمي الأماكن العامة، مشيراً إلى أن هذه الندوة تعد الثانية بعد بدء العمل في المشروع يونيو الماضي نظراً لأهمية السلامة العامة. وأشار إلى أن مسودة القانون حددت الجهة الحكومية المسؤولة عن أمور السلامة العامة، وكذلك الجهات الحكومية المسؤولة عن الرقابة والتفتيش ووضعت قسماً خاصاً للتخطيط ولصلاحية التحقيق بالحوادث المهمة، وبينت الضوابط الإدارية الواجب تنفيذها للتصحيح والسلامة والعقوبات والمخالفات والجزاءات المالية والجنائية. وبيّن أن اللجنة المكلفة بقانون السلامة العامة ستعقد اجتماعاً في ديسمبر المقبل لطرح المسودة النهائية التي سيعرضها الخبير تمهيداً لتحويلها إلى الشؤون القانونية في البلدية لإعداد الصياغة النهائية للقانون تمهيداً لاعتماده. حضر الندوة ممثلون عن شرطة دبي ودائرة السياحة والدفاع المدني وهيئة الإسعاف ومن البلدية ممثلون عن رقابة الأغذية والبيئة والصحة والسلامة والحدائق والشؤون القانونية وممثل عن الشؤون القانونية لحكومة دبي.
#بلا_حدود