الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

التعريف بعمل الأشعة الصحية عبر الحضارات

عرّفت احتفائية نظمها قسم الأشعة في مستشفى خليفة، بالتعاون مع مركز عجمان الصحي، بإعطاء معلومات صحية صحيحة حول عمل الأشعة واستخدامها في المجال الطبي، والكشف عن الآثار القديمة مثل عملية التحنيط التي عرفتها بعض الحضارات. وتمكن العلماء من خلال الأشعة المقطعية التي تمت لهذه الآثار، مثل المومياء، من التعرف على آلية التحنيط والمواد التي استخدمها الناس في ذلك الزمان، حتى تبقى الجثث المحنطة كل هذه السنوات. يأتي ذلك في إطار مشاركة منطقة عجمان الطبية المنظمات الصحية العالمية، في الاحتفال باليوم العالمي لعلم الأشعة (IDoR)، الذي من خلاله يتم الاحتفال بعلم الأشعة. ودشن مدير مستشفى الشيخ خليفة بن زايد في عجمان صالح الجنيبي حملة الاحتفال، والذي تضمن معرضاً فنياً وحفلاً ثقافياً وجولة ميدانية لقسم الأشعة. وتسعى إدارة المستشفى إلى ادخال أحدث الاجهزة التي تقدم أفضل النتائج، وتم التحول من تحميض أفلام الأشعة من المحاليل الكيميائية إلى التحميض الإلكتروني، والاحتفاظ بصور الأشعة إلكترونياً، إلى جانب الاستغناء عن الملفات وتمكن الطبيب الاطلاع عليها من أي مكان من خلال الربط الإلكتروني. من جهة أخرى، أفادت فني طب أخصائي أشعة هند العبدولي أن احتياطات الرنين المغناطيسي يجب اتخاذها للحفاظ على سلامة المريض وفني الأِشعة في آن واحد، إلى جانب التركيز على دور الأشعة في الكشف على هشاشة العظام بسبب نقص فيتامين د. وأشارت إلى دور الأشعة في التصوير المبكر لأورام الثدي، لا سيما بعدما أصبح سرطان الثدي ظاهرة ملموسة في المجتمع.
#بلا_حدود