الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

«سوربون أبوظبي» نموذج للتبادل الثقافي بين فرنسا والإمارات

 أفاد وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان بأن جامعة باريس السوربون ـ أبوظبي أصبحت نموذجاً طيباً للتبادل التعليمي والثقافي، ومجالاً مرموقاً للتفاعل الإيجابي بين فرنسا والإمارات العربية المتحدة. وأشار أثناء حضوره تخريج الدفعة الخامسة من الجامعة إلى الاعتزاز بما تمثله الجامعة من نموذج متميز في التعاون الدولي، والتفاعل الإيجابي بين الحضارات والثقافات العالمية، والاعتزاز بإنجازات الخريجين والخريجات. وتضم الدفعة 209 خريجين وخريجات من حملة درجتي الليسانس والماجستير، وتشمل طلبة مواطنين، إضافة إلى طلبة من أكثر من 40 دولة على مستوى العالم. وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك أن هذا الاحتفال تعبير أصيل عن الثقة التامة بأن هؤلاء الخريجين والخريجات ينتظرهم مستقبل واعد، ودور مهم في تشكيل المستقبل وبث روح الحيوية والفاعلية في المجتمع بشكل عام. وأبان أن الدراسة في هذه الجامعة وفي دولة الإمارات تؤهل الخريجين ليكونوا حكماء في عطائهم وتصرفاتهم، وللعمل ما أمكن للإفادة من الفرص كافة أمامهم. وتطرق إلى التأثير الكبير لدولة الإمارات وفرنسا على التغيرات والتطورات كافة في العالم، وإلى ضرورة التعاون بينهما في المجالات كافة. من جانبه، أوضح مدير الجامعة البروفيسور إيريك فواش أن الجامعة تسلط الضوء على أهمية الحوار بين الثقافات وتبادل المعرفة، عبر تنظيمها المحاضرات، ونقاشات المائدة المستديرة، والندوات حول مجموعة واسعة من المجالات، فضلاً عن المعارض الفنية والفعاليات الثقافية.
#بلا_حدود