الجمعة - 25 يونيو 2021
الجمعة - 25 يونيو 2021

6 حقوق للطفل يتصدرها التعليم .. ومستطلعون: مظلة القانون ضمانة

 حدد مجتمع استطلاع «الرؤية» ستة حقوق للطفل من شأنها حمايته وتنشئته بصورة سليمة نفسياً وجسدياً واجتماعياً، واصفين القانون الإماراتي المعني في هذا المجال بالمظلة التي تصون وتضمن حقوق الطفل على أرض الدولة. وأظهرت نتائج الاستطلاع رداً على سؤال: ما أهم حقوق الطفل؟ تصدّر حق التعليم بـ 38.7 في المئة، وثانياً الرعاية الجسمانية والنفسية بـ 18.8 في المئة، والأمان بنسبة 16.3 في المئة. وركز مستطلعون (12.3 في المئة) على حق الصحة وضمانته للأطفال عبر الفحوص الدورية واللقاحات، بينما ذهب آخرون (7.7 في المئة) إلى أولوية حق حرية التعبير، بالسماح للطفل بإبداء رأيه في الأمور ذات التأثير المباشر في حياته، وكذلك الاستماع إلى رأيه وإتاحة المعلومات أمامه، ومساعدته على معرفة حقوقه في مراحل عمره المبكرة. وأكدت عينة مستطلعة (6.2 في المئة) أهمية الاستقرار الأسري وتأثيره في تنشئة الطفل، موضحين أن الصغار يحتاجون إلى الحب والتفهم برعاية الوالدين وفي ظل مسؤوليتهما، وأجواء أسرية يسودها الحنان والأمن المعنوي والمادي. وجاء حق الصحة أولوية عند مستطلعي أبوظبي، بينما تصدر حق الرعاية عند أهل أم القيوين ورأس الخيمة، والاستقرار عند مستطلعي دبي، أما الأمان فجاء أولاً عند نظرائهم في عجمان. وتحرص الإمارات عبر القوانين المبرمة في هذا المجال، وتطويرها بشكل مستمر على حماية الطفل وضمان حقوقه الأسرية، الصحية، التعليمية، الثقافية والاجتماعية.
#بلا_حدود