الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021

التكاتف ووحدة الكلمة يعززان المسيرة الخليجية المشتركة

بحث الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة مع أمير دولة قطر الشقيقة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني العلاقات الأخوية التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة ودولة قطر وسبل دعمها وآفاق تعزيزها في شتى المجالات، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الشقيقين. واستقبل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمس في الديوان الأميري القطري سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الذي زار الدوحة، تلبية لدعوة كريمة من أمير قطر. ورافق سموه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي. واستعرض اللقاء مسيرة مجلس التعاون لدول الخليج العربية وحرص البلدين على دعم العمل الخليجي المشترك في كل ما من شأنه أن يعزز وحدته ويخدم مسيرته ويعمق روابط التعاون الأخوي، ويحقق للجميع الخير والتقدم والازدهار. كما جرى خلال اللقاء التشاور وتبادل الرأي حول أبرز القضايا وآخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية. ونقل سمو ولي عهد أبوظبي تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إلى أمير قطر، وتمنياته للشعب القطري الشقيق المزيد من التقدم والرقي والازدهار. من جانبه حمل الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أثناء اللقاء سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان تحياته لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وتمنياته لدولة الإمارات العربية المتحدة وشعبها الشقيق المزيد من النماء والرخاء. وعبر سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن قناعة دولة الإمارات العربية المتحدة التامة بوحدة المصير الذي يجمع دول مجلس التعاون الخليجي، وأن التكاتف والتعاضد ووحدة الكلمة يعززان من المسيرة الخليجية المشتركة أمناً واستقراراً وازدهاراً. كما أكد سمو ولي عهد أبوظبي على حرص دولة الإمارات وإيمانها بمنظومة مجلس التعاون الخليجي، معرباً سموه عن سعادته بنتائج لقائه مع صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والذي يصبّ في مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين ومسيرة مجلس التعاون الخليجي. ونظم أمير قطر مأدبة غداء تكريماً لسمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والوفد المرافق. وغادر الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الدوحة مساء أمس، وكان صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر الشقيقة في مقدمة مودعي سموه لدى مغادرته مطار حمد الدولي الجديد. كما كان في وداع سموه والوفد المرافق عدد من الشيوخ وكبار المسؤولين في قطر. وكان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وصل إلى الدوحة أمس في زيارة أخوية تلبية لدعوة من أمير دولة قطر الشقيقة الشيخ تميم بن حمد آل ثاني. واستقبل سموه لدى وصوله مطار حمد الدولي الجديد أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ونائب أمير قطر الشيخ عبدالله بن حمد بن خليفة آل ثاني وممثل أمير قطر الشيخ جاسم بن حمد بن خليفة آل ثاني ورئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية القطري الشيخ عبدالله بن ناصر آل ثاني والشيخ جوعان بن حمد بن خليفة آل ثاني والشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني رئيس الديوان الأميري القطري.
#بلا_حدود