الجمعة - 09 ديسمبر 2022
الجمعة - 09 ديسمبر 2022

«آيدكس 2015» الأكثر استقطاباً للصناعات الدفاعية العالمية

تفقد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، يرافقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، أرجاء معرض ومؤتمر الدفاع الدولي «آيدكس 2015». وثمّن سموه حجم المشاركة الوطنية أولاً ومشاركة الدول الشقيقة والصديقة في «آيدكس 2015»، الذي وصفه سموه بأنه أضحى من أهم المعارض الدولية الصناعية والأكثر استقطاباً للصناعات العالمية المتخصصة في مختلف المجالات الدفاعية وخصوصاً تقنيات الدفاع الجوي والبري ثم البحري. واطلع سموه على آخر منتجات شركات الصناعات العسكرية والأنظمة الدفاعية المتطورة من دولة الإمارات والدول الشقيقة والصديقة الـ55 المشاركة في المعرض بالدورة الثانية عشرة. واستهل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جولته في جناح شركتي «توازن» و«مبادلة» الوطنيتين، ووقف سموه على منتجات الشركتين من المعدات والأجهزة التقنية العسكرية المتطورة التي تنتجها في دولة الإمارات. وزار نائب رئيس الدولة الجناح الفرنسي وتحدث مع وزير الدفاع الفرنسي حول آخر التقنيات والصناعات الدفاعية الفرنسية التي تشارك فيها في معرض آيدكس، وتبادل سموه والوزير الفرنسي الحديث حول التعاون الدفاعي القائم بين دولة الإمارات والجمهورية الفرنسية. وعرّج سموه على جناح الجمهورية السلوفاكية وتبادل الحديث مع وزير دفاعها حول العلاقات الثنائية بين البلدين ومشاركة سلوفاكيا في «آيدكس» بمعدات وأجهزة عسكرية دفاعية متطورة تعرض للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط، وتضم أنظمة استطلاع ودفاع جوي وبري إلى جانب أنظمة صواريخ وما إلى ذلك. وتوقف صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عند جناح جمهورية الصين الشعبية، واطلع سموه من المسؤولين عن الجناح على أهم الصناعات الصينية في مجال الدفاع البري والجوي والبحري وأهم الصادرات الصينية في هذا القطاع. كما زار سموه جناح «بولاريس» الشركة الأمريكية المتخصصة في صناعة المركبات العسكرية ذات الأغراض المتعددة، ثم توقف سموه عند جناح «الإمارات للأبحاث والتكنولوجيا المتقدمة القابضة» واطلع على الدراسات والبحوث التي تجريها في مجال الدفاع. وتوقف سموه عند جناح هيئة التصنيع الحربي لجمهورية السودان التي تشارك بنماذج من منتجاتها العسكرية خصوصاً البرية، وتوقف سموه عند جناح المؤسسة العامة للصناعات العسكرية السعودية واطلع على جديدها في مجال تصنيع الأسلحة والمعدات العسكرية الدفاعية. وأثنى سموه على جهود القائمين والمنظمين لهذا الحدث العالمي الذي تستضيفه العاصمة أبوظبي منذ أكثر من 20 عاماً، ويشهد تطوراً متزايداً في حجم ونوعية الصناعات الدفاعية وتقنياتها الدفاعية التي تمثل أكثر من ألف و200 شركة من 50 دولة بما فيها دولة الإمارات. رافق سموه في الجولة سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الشرقية، وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ووكيل وزارة الدفاع المساعد الفريق محمد عبد الرحيم العلي، ومدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي خليفة سعيد سليمان، ومحمد جمعة النابودة، والقائد العام لشرطة دبي اللواء خميس مطر المزينة إلى جانب عدد من المرافقين العسكريين.