الاحد - 27 نوفمبر 2022
الاحد - 27 نوفمبر 2022

حمدان بن راشد يكرّم الفائزين بجائزة «أفضل الممارسات»

كرّم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس بلدية دبي أمس الفائزين بجائزة دبي الدولية لأفضل الممارسات في مجال تحسين ظروف المعيشة ضمن دورتها العاشرة. ونظمت بلدية دبي حفلاً لهذه المناسبة على مسرح ندوة الثقافة والفنون في منطقة الممزر، حضره عدد من الشخصيات البارزة في دبي ومسؤولين في البلدية. وبلغ عدد المتقدمين للمشاركة في الدورة العاشرة للجائزة 460 ممارسة مثلت 60 دولة، وبذلت لجنة التحكيم الاستشارية المكونة من 14 خبيراً وفنياً وشخصية علمية جهداً كبيراً لفرز الممارسات ودراستها على مدى أسبوعين، أسفرت عن اختيار 11 ممارسة فائزة. وتحدث المدير العام لبلدية دبي حسين ناصر لوتاه في كلمة افتتاحية عن مسيرة الجائزة التي انطلقت عام 1995 بالتعاون بين الدائرة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي للمستوطنات البشرية. وأوضح لوتاه أن حكومة الإمارات أرست مفاهيم توفير سبل معيشية أفضل لمجتمعها ومواطنيها بدعم لا محدود من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه اللـه، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه اللـه. وتعد رؤى واستراتيجيات القيادة الرشيدة الدافع والمحفز للمساهمة في رقي المجتمع عبر توفير متطلبات الحياة الكريمة، وتعزيز مفهوم «المواطن أولاً»، ما جعل الإمارات نموذجاً يحتذى به عالمياً. وذكر أن جائزة دبي الدولية لأفضل الممارسات مرت بمراحل تطور مختلفة، سعت الدائرة عبرها إلى إيجاد مشاركة حقيقية من جميع دول العالم، وتبنت مفهوم نقل تجارب وخبرات الفائزة بالجائزة إلى تلك المجتمعـات بهدف الاستفادة منها وتطبيقها. وأكد لوتاه أن ذلك ما كان ليحصل لولا الدعم والتوجيهات التي تتلقاها الجائزة من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس بلدية دبي الذي كان له الأثر الأكبر في تحقيق استدامة العمل واستمرارية المكانة المرموقة التي وصلت إليها الجائزة في المحافل الدولية.